اعلن هنا
اعلن هنا
عربي

لبنان يدعو قواته لمواجهة أي اعتداء إسرائيلي على الحدود في البر والبحر

اعلن هنا

1518014457_

 

بيروت – فينيق نيوز –  اعتبر المجلس الأعلى للدفاع في لبنان تشييد جدار قبالة الحدود الجنوبية وضمن الأراضي اللبنانية، اعتداء من قبل دولة الاحتلال الإسرائيلي على لبنان، وخرق واضح للقرار الأممي 1701.

وقرر المجلس، خلال اجتماع له اليوم الأربعاء، برئاسة الرئيس العماد ميشال عون وحضور رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، الاستمرار في التحرك على مختلف المستويات الإقليمية والدولية للمحافظة على حقوق لبنان في المنطقة الاقتصادية الخالصة بمساحة تبلغ 860 كيلومترا مربعا، لا سيما فيما يخصّ الرقعة رقم 9 في المياه البحرية الخاضعة للولاية القضائية اللبنانية.

وأعطى المجلس توجيهاته التصدي للتعدي الإسرائيلي لمنعها من بناء “الجدار الفاصل” على الأراضي اللبنانية، ورفض التصريحات والادعاءات الإسرائيلية المتعلقة بالثروة النفطية والغازية في المياه البحرية الخاضعة للولاية القضائية اللبنانية.

جاء ذلك في وقت اعلن فيه الناطق الرسمي باسم “اليونيفيل” اندريا تيننتي في تصريح اليوم، ان “الجانب الإسرائيلي بدأ فعلا تنفيذ اشغال جنوب الخط الأزرق”.

وقال: “نحن نتابع ما يجري ونتواصل مع الأطراف على جانبي الحدود وحريصون على حل هذه القضية ومنع حصول اي توتر او تصعيد”.

وفي بيان صدر عقب الاجتماع في القصر الجمهوري ، أعلن المجلس الاعلى للدفاع ، انه “يعطي الغطاء السياسي للقوى العسكرية لمواجهة اي اعتداء إسرائيلي على الحدود في البر والبحر”.

واكد “ان الجدار الإسرائيلي في حال تشييده على حدودنا يعتبر اعتداء على سيادتنا وخرقا للقرار 1701”. وأعلن رفضه لتصريحات ليبرمان حول البلوك 9.

وقرر المجلس “الاستمرار في التحرك على كافة المستوبات الاقليمية ودولية للتصدي ولمنع اسرائيل من بناء الجدار الفاصل”.

وشدد على ان “إسرائيل” معتدية أيضا على المنطقة الاقتصادية الخالصة بمساحة تبلغ 860 كلم2.  و”رفض التصريحات والادعاءات الاسرائيلية المتعلقة بالثروة النفطية والغازية في المياه البحرية الخاضعة للولاية القضائية اللبنانية”.

ودعي للاجتماع في قصر بعبدا ايضا، وزير الدفاع الوطني يعقوب الصراف، وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، وزير المال علي حسن خليل، وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، وزير الاقتصاد والتجارة رائد خوري ووزير العدل سليم جريصاتي. ودعي الى الاجتماع قائد الجيش العماد جوزف عون، المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان، المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم، المدير العام لأمن الدولة اللواء طوني صليبا، الامينا العام للمجلس الاعلى للدفاع اللواء الركن سعد الله الحمد، نائب رئيس الاركان للتخطيط العميد الركن البحري جوزف سركيس، منسق الحكومة لدى قوات الامم المتحدة العميد الركن مالك شمص، المعاون العملاني في قطاع جنوب الليطاني العميد الركن جورج يوسف، مدير المخابرات العميد الركن طوني منصور، إضافة الى العميد الركن رولي فارس، ورئيس فرع المعلومات العقيد خالد حمود. كذلك حضر الاجتماع المدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير والمستشار الامني والعسكري لرئيس الجمهورية العميد المتقاعد بولس مطر.

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock