اعلن هنا
اعلن هنا
أسرىمميز

اعتقال 11 مواطنا بينهم سيّدة في الستين وأسيران محرران

اعلن هنا

 

thumb

 

 

رام الله – فينيق نيوز – اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية، واليوم الاثنين، 11 مواطنا، بينهم سيّدة، وأسيران محرران، من أنحاء متفرقة في الضفة الغربية.

وأوضح نادي الأسير في بيان، أن سلطات  الاحتلال اعتقلت المواطنة (60 عاما) من بيت لحم، خلال زيارتها نجلها الأسير نبيل إبراهيم ثوابتة في سجن “النقب”، واعتقلت من بلدة تقوع شرقا المواطن أحمد جمال العمور، ومحمد خالد طقاطقة من بلدة بيت فجار جنوبا.

اعتقلت أربعة مواطنين من بلدة قباطية جنوب جنين، وهم: أمجد كميل، ومحمد كميل، وحسام كميل ومحمود أبو جعفر.

اعتقلت من بلدة عورتا شرق نابلس الأسيرين المحررين مؤيد شراب، وشادي عواد.

ومن الخليل، اعتقلت قوات المواطن زياد أبو كريسة السويطي من بلدة بيت عوا جنوب غرب المحافظة، وعلي محمد سراحنة من مخيم الفوار جنوبا فيما شنت حملة تفتيش طالت عدة منازل في محافظة الخليل، جنوب الضفة الغربية، كما تواصل إغلاق مداخل عدة بلدات وقرى بالسواتر الترابية، والمكعبات الإسمنتية.

وأوضحت المصادر أن قوات الاحتلال فتشت عدة منازل في بلدتي دورا وبني نعيم، عرف من أصحابها: عماد شديد، وموسى عبيد، حراحشة وجهاد عمرو، ومنزل الأسير سالم موسى شديد، في قرية خرسا.

واصلت تلك القوات إغلاقها مداخل فرعية في بلدات سعير والشيوخ وبني نعيم ويطا والسموع ودورا، وما زالت تغلق بالسواتر الترابية والمكعبات الإسمنتية والحواجز العسكرية مداخل عدة بلدات وقرى ومخيمات في محافظة الخليل، وداهمت عدة أحياء في مدينة الخليل، ونصبت حاجزين عسكريين على مدخليها الغربي “فرش الهوى”، والجنوبي “الفحص”، وفتشت مركبات المواطنين، ودققت في بطاقاتهم الشخصية، ما تسبب في إعاقة تنقلهم، ولا زال مدخلها الشمالي “جورة بحلص”، مغلقا بالبوابات الحديدية والمكعبات الاسمنتية والسواتر الترابية.

وأفاد منسق اللجان الوطنية والشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان جنوب الخليل راتب الجبور لـ”وفا”، بأن قوات الاحتلال احتجزت عشرات المواطنين على مدخل قرية التواني المؤدي لمسافر يطا واحتجزت مفاتيح مركباتهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock