اعلن هنا
اعلن هنا
ثقافة وادب

مؤسسة سيدة الأرض تختتم مؤتمر “القدس بوصلة الأحرار”

اعلن هنا

القدس – فينيق ميوز –  اختتمت مؤسسة سيدة الأرض أعمال مؤتمرها السنوي الخامس عشر، تحت شعار (القدس بوصلة الأحرار) والذي كرم شخصيات العام 2022 بمهرجان واسع على مسرح الهلال الأحمر في مدينة رام الله.

وشارك في المؤتمر شخصيات دولية وعربية ذات مستوى ومنهم الفنانون والاعلاميون والبرلمانيون من دول عربية ومن بلدان العالم المختلفة .

ونظمت سيدة الأرض زيارات للوفد، شملت العديد من المدن الفلسطينية في جنين ونابلس والخليل وأريحا ورام الله.

واختتمت الزيارة الى القدس – العاصمة المحتلة – حيث قام أعضاء الوفود وفي مقدمتهم الفنان المصري أحمد بدير، والفنانة التونسية نوال غشام، والفنانة المغربية صباح زيداني بزيارة الى المسجد الأقصى والصلاة فيه بزيارة تضامنية استهدفت كسر الحصار الاسرائيلي الجائر المفروض على القدس في محاولة لعزلها عن محيطها العربي والفلسطيني وصولاً الى تهويدها وأسرلتها.

وقال الفنان أحمد بدير بأن هذه الزيارة الى القدس والصلاة في المسجد الأقصى لها قيمتها الكبيرة، مؤكداً أننا نرفض اجراءات الاحتلال في القدس، وستبقى القدس عربية وعاصمة لدولة فلسطين، وطالب الشعوب العربية بتعزيز تواصلهم مع القدس ومع الشعب الفلسطيني لتعزيز صموده وتشبثه بأرضه، معتبراً هذه الزيارة ذات قيمة كبيرة بالنسبة له وسيحمل القدس في قلبه وعقله دائماً، معبراً عن فرحه الغامر وهو يلتقي بأبناء الشعب الفلسطيني على أرض فلسطين الطاهرة التي رويت بدماء الشهداء.

وأكدت الفنانة نوال غشام أن زيارتها الى القدس تحمل كل عناصر الاختلاف بما للقدس من مكانة روحية وسياسية وبما للقدس من قيمة عالية في وجدان الشعب العربي عموماً والشعب التونسي خصوصاً، مضيفة أننا مهما قدمنا من أعمال من أجل القدس فان زيارتها المباشرة لها اعطتنا المزيد من الاصرار على التمسك بالقدس التي كانت على الدوام حلم جميع العرب.

ووجهت غشام التحية لصمود المرابطين في المسجد الأقصى والى أهلنا في القدس الذين يواجهون ممارسات وعدوان الاحتلال بصلابة وصمود ومواجهة يومية دفاعاً عن القدس كعاصمة أبدية لدولة فلسطين.

من جانبها عبرت الفنانة صابرين زيداني عن فرحها الغامر وهي تزور القدس وتصلي في أقصاها المبارك، مؤكدة أن القدس ستبقى عربية فلسطينية وكل اجراءات وسياسات الاحتلال لن تغير من الطبيعة التاريخية والحضارية والروحية للقدس .

وتقدمت بالشكر لمؤسسة سيدة الأرض على دعوتها لزيارة فلسطين والجولة التاريخية التي شملت العديد من مدن فلسطين وعلى رأسها القدس .

وعبر الدكتور كمال الحسيني، الرئيس التنفيذي لمؤسسة سيدة الأرض عن اعتزازه الكبير بزيارة هذه القامات والهامات الكبير الى فلسطين، حيث نجحت المؤسسة في استضافة كل هذه الأسماء الوازنة الذين شاركوا في المؤتمر السنوي والذي شكل تظاهرة ثقافية وفنية مؤثرة،.

وقدم الحسيني الشكر والتقدير لكافة الجهود التي بذلت لإنجاح مؤتمر (القدس بوصلة الأحرار)، معتبراً النجاح الكبير للمؤتمر رسالة للإصرار على مواصلة الطريق بخطى ثابتة، حيث كان لهذا النجاح وهذا الاحتضان الرسمي والشعبي أثره الكبير في تمتين وترسيخ مكانة المؤسسة ودورها الوطني والثقافي حيث تبذل جهوداً جبارة في تثمين جهود الداعمين للقضية الفلسطينية على كافة المستويات .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock