اعلن هنا
اعلن هنا
محلياتمميز

استشهاد شاب متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال باحداث الأقصى

اعلن هنا

القدس – فينيق نيوز – استشهد، اليوم السبت، الشاب المقدسي وليد الشريف (23 عاما)، متأثرا بجروح أصيب بها في 22 نيسان الماضي ، في الجمعة الثالثة من شهر رمضان في المسجد الأقصى المبارك.

وقال عبد الرحمن الشريف، أنه أعلن عن استشهاد شقيقه فجرا، بعد 21 يوما من إصابته في  الأقصى.

وتعرض الشريف للاعتداء لحظة اعتقاله من قبل قوات الاحتلال، ولم يقدم له العلاج الأولي

و الشاب الشريف، من سكان بيت حنينا، وصفت حالته بالحرجة و كان يعاني من نزيف حاد بالدماغ، وكسور بالجمجمة، وفي بداية الاعتقال لم يصل الأكسجين للدماغ لمدة 20 دقيقة، ما أثر على خلايا المخ، وعلى مدار الأيام الماضية، لم يطرأ أي تحسن على صحته.

وحينها أُصيب 152 شخصا على الأقل، واعتقل أكثر من 500 فلسطينيا خلال مواجهات اندلعت بين المصلين في الأقصى وبين قوات الاحتلال، التي اقتحمت المسجد، بعد صلاة الفجر، لعدة ساعات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock