اعلن هنا
اعلن هنا
فلسطين 48

قتيلان بجريمتي اطلاق نار في اللد وتل السبغ

اعلن هنا

 لقي شاب حتفه، ظهر اليوم السبت،في جريمة إطلاق نار  وقعت في مدينة اللد،  بعد ساعات من مقتل شاب من تل السبع في النقب بالقرب من منزله رميا بالرصاص.فما يرفع ضحايا الجريمة في المجتمع العربي بالداخل الى 67 قتيلا منذ مطلع العام الجاري

وقالت مصادر محلية، الشاب أنس طلال وحواح (18 عاما)،  توفي ظهر اليوم متأثرا بجروح خطيرة اصيب بها في جريمة إطلاق نار في مدينة اللد، سبقه بساعات الشاب إبراهيم ناصر أبو عمرة (30 عاما) من بلدة تل السبع، إثر تعرضه هو الآخر لجريمة إطلاق نار بالقرب من منزله.

واوضحت المصادر ان الشاب كان بالقرب من المسجد الكبير في مدينة اللد حين تعرض لاطلاق نار، حيث نقل إلى  إلى مستشفى صرفند لاستكمال العلاج، حيث أعلن الطاقم الطبي وفاته متأثرا بإصابته الحرجة.

وأفاد شهود عيان بأن المغدور كان برقة والدته داخل السيارة، حيث تم استهداف السيارة وإطلاق النار مباشرة عليه وإصابته بجروح قاتلة، علما أن المرحوم أنس تخرج بالعام الماضي من ثانوية أورط الرملة، حيث تميز بدراسته.

وبعد دقائق من وقوع الجريمة، تلقت الشرطة بلاغا عن سيارة من نوع مازدا اشتعلت بها النيران، حيث تقدر الشرطة بأن هذه المركبة تم استخدامها في جريمة القتل باللد، وتم إضرام النيران بها.

وتشهد البلدات الفلسطينية في الداخل تصاعدا خطيرا في أعمال العنف والجريمة، إذ بلغ عدد ضحايا العنف منذ مطلع العام الجاري 67 قتيلا، في الوقت الذي تتقاعس فيه الشرطة الإسرائيلية عن ملاحقة العصابات الاجرامية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock