اعلن هنا
اعلن هنا
شؤون اسرائيليةمميز

بينت يتراجع: الوضع الراهن في المسجد الأقصى سيبقى كما هو

اعلن هنا

تراجع رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلية نفتالي بينت، اليوم الاثنين، عن تصريحات قال فيها: إن كلا من اليهود والمسلمين يتمتعون بحق العبادة في المسجد الأقصى.

وأصدر مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية بيانًا جاء فيه أن “بينت كان يعني أن كُلا من اليهود والمسلمين يتمتعون بحق الزيارة في المسجد الأقصى، بدلًا من أنهم يتمتعون بحق العبادة”.

وأضاف البيان، أن بينت أخطأ يوم أمس الأحد عندما قال إن كلا من اليهود والمسلمين يتمتعون بحرية العبادة في المسجد الأقصى، موضحا أن الوضع الراهن في المسجد سيبقى كما هو.

وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية نفتالي بينت، علّق أمس الأحد على الأحداث التي اندلعت في المسجد الأقصى عقب اقتحامه من قبل المستوطنين، قائلًا: إنه “يجب الحفاظ على حرية العبادة لدى اليهود والمسلمين في المسجد الأقصى”.

وفي غضون ذلك، اقتحم مستوطنون مجددا، اليوم الإثنين، باحات المسجد الأقصى المبارك، تحت حماية مشددة من شرطة الاحتلال التي حولت ساحاته وطرقه إلى ثكنة عسكرية.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال أمنت اقتحام أكثر من 100 مستوطن للأقصى عبر باب المغاربة على شكل مجموعات، فيما تصدى المصلون لهم بالتكبيرات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock