اعلن هنا
اعلن هنا
اقتصاد

 الديمقراطية تثمن سحب “KLP” النرويجية استثماراتها من 16 شركة إسرائيلية

اعلن هنا

رام الله – فينيق نيوز – ثمنت دائرة المقاطعة في الجبهة الديمقاطية لتحرير فلسطين إعلان شركة الإستثمار النرويجية “KLP” سحب إستثماراتها من 16 شركة إسرائيلية وعالمية مرتبطة بالمستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة

كما تمنت سحب صندوق التقاعد النرويجي، والذي يعتبر من  أكبر صناديق الإستثمار في النرويج،بحيث تبلغ  قيمة إستثماراته نحو 95 مليار دولار،  إستثماراته من العديد من الشركات الإسرائيلية والعالمية، من بينها شركة الإتصالات “موتورولا”، “سلكوم”، “بارتنر”، و”بيزيك” .

واكدت دائرة المقاطعة في الجبهة أن الشركات الإسرائيلية التي تم سحب الإستثمارات منها، تعمل داخل  المستوطنات غير الشرعية، المقامة على الاراضي الفلسطينية المحتلة، مما يشكل جريمة حرب بموجب نظام روما الأساسي ، والمخالفة للقانون الدولي، ناهيك عن ممارسة دولة الاحتلال الاسرائيلية،  الفصل العنصري (الأبارتهايد) بحق الشعب الفلسطيني، كما أكدت ذلك تقارير عديدة، آخرها تقرير “هيومن رايتس ووتش” الذي رصد الجرائم ضد الإنسانية المرتكبة بحق الشعب الفلسطيني، والمتمثلة بالفصل العنصري والإضطهاد.

ودعت الدائرة، الشركات الأجنبية العاملة في المستوطنات الاسرائيلية، أو الداعمة لشركات تعمل داخل المستوطنات، الى سحب سحب استثماراتها، وإيقاف جميع مشاريعها، لما يخالف ذلك القانون الدولي، خاصة القرار (2334)، الذي يدين الاستيطان ويجرمه، كما تطالب المجتمع الدولي وهيئات المجتمع المدني، إلى ضرورة وضع برامج عمل شعبية تشجع على مقاطعة بضائع المستوطنات الإسرائيلية غير الشرعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock