اعلن هنا
اعلن هنا
ثقافة وادب

سُكيبة الجبور تطلق معرضها الفني”ومضة أمل”

اعلن هنا

 أطلق مركز نرسان الثقافي، وتحت رعاية وزارة الثقافة الفلسطينية، بالتعاون مع مكتب وزارة الثقافة في محافظة الخليل ومركز الكرمل المجتمعي لتعليم الشباب والكبار، المعرض الفني الافتراضي (الإلكتروني) “ومضة أمل”، للفنانة سكيبة الجبور .

ويضم المعرض لوحات فنية وأعمال رسم من ابداعات الرسامة الهاوية سُكيبة الجبور، ابنة قرية الكرمل في يطا جنوب الخليل، وهي إحدى المتطوعات في مركز الكرمل المجتمعي، وربة بيت وناشطة مجتمعية.

و عبرت الجبور بلوحاتها التشكيلية عن خيالاتها الفنية الحيّة الجميلة، على اعتبار أنه الباب الذي طرقته للدخول في عالم الرسم والفن التشكيلي، مستعرضة فيه رسوماتها التي تنوعت من رسم الأشجار الخضراء والزهور الملوّنة وحياة وردية لونتها بريشتها وغيرها من اللوحات الفنية المعبرة عن قصص وحياة الأم.

وتقول سكيبة الجبور، “أنا سعيدة بهذا النجاح كوني عكست ما تعلمته من رسومات تعبيرية للطبيعة الحيّة، أحب هذا المجال وأتمنى التطور به، وأنا فخورة بما رسمته بريشتي البسيطة”، وتضيف إنها تطمح لتطوير موهبتها في الرسم والصعود بمستويات تعلم الفن التشكيلي، والذي يمثل هدفاً أمامها تسعى من خلال التدرب على الوصول إليه.

وقالت مديرة وزارة الثقافة في محافظة الخليل، هدى عابدين، إن الوزارة تحاول أن ترعى وتتبنى كل المواهب الفنية والابداعات في كافة المناطق والتجمعات، وسكيبة الجبور رسامة موهوبة ومبدعة وإحدى المواهب التي بحاجة الى دعم ومساندة حتى تستطيع إيصال رسالتها للجميع. وأضافت أن المعرض هو الأداة التي من الممكن أن تستطيع الوزارة من خلاله عرض إبداعات الموهوبين وتبنيهم للمساهمة في تطوير الواقع الثقافي الفلسطيني، وأنه يوجد في الخليل العديد من المواهب الفنية على اختلاف تخصصاتهم ودرجات تعليمهم، رغم كل الظروف التي يعيشونها من مآسٍ وعذابات وحصار إسرائيلي وفقر.

ويرى رئيس مركز نرسان الثقافي رشاد أبو حميد، أن المعرض هو رسالة الى الجميع أننا وبرغم كل الظروف وبرغم كل الصعاب التي نمر بها إلا أنه يوجد لدينا ابداعات ومواهب نحاول بها أن نعكس جمال أنفسنا وجمال بلدنا فلسطين، وقال: إن إقامة المعرض كان نتيجة جهود مشتركة مع مكتب وزارة الثقافة في محافظة الخليل، ومركز الكرمل المجتمعي، وهو جزء من رسالة المركز التي يحاول منها إظهار الإبداعات لدى الشباب والنساء في كافة المناطق والتجمعات، ويحاول المركز من خلال هذه المعارض والأنشطة رعاية وتبني هذه الابداعات، مشيرا إلى أن الهدف منه هو إرسال رسالة للجهات المختصة لرعاية وتبني هذه الابداعات، وتوفير الدعم لهم ليستطيعوا تطوير ابداعاتهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock