31 جريحا برصاص الاحتلال بذكرى إعلان الاستقلال شمال البيرة

Nael Musa
Nael Musa 16 نوفمبر، 2015
Updated 2015/11/16 at 6:52 مساءً

112
إصابة صحفيين ومسعف بيوم تصعيد غابت عنه الإصابات بالغاز

البيرة – فينيق نيوز – أصيب 31 شابا بالرصاص الحي والمغلف بينهم صحفيان ومتطوع إسعاف في مواجهات عنيفة تجدد اليوم الاثنين، بين المتظاهرين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، على مدخل مدينة البيرة الشمالي .
واصيب الزميلين بهاء نصر مصور وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا” بعيار معدني في الساق، وشادي حاتم من إذاعة راية أف ام المحلية أثناء تغطية الأحداث في محيط ميدان الشهيد فيصل الحسيني شمال البيرة، وتمت معالجتهما ميدانيا، فيما اصيب مسعف متطوع وسيارة إسعاف برصاص الاحتلال المعدني خلال محاولة اسعاف ونقل مصابين من المكان.
وقالت غرفة العمليات في جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني ان وطاقمها أسعفت ونقلت 28 جريحا ومصابا من المواجهات على مدخل البيرة الشمالي، بضمنها 9 إصابات بالرصاص الحي و18 بالرصاص المغلف وحالة سقوط واحدة اثناء مطاردة قوات الاحتلال للشاب في يوم غابت عنه تماما الإصابات بالغاز المسيل للدموع.

واندلعت المواجهات اثر قمع قوات الاحتلال مسيرات دعت اليها القوى الوطنية في يوم تعصعيد جديد لمناسبة ذكرى اعلان الاستقلال خرجت من مسجد حمزة في مدينة البيرة
واخرى طلابية دعا لها مجلس الطلبة في جامعة بيرزيت، ومجلس الطلبة في جامعة القدس المفتوحة منطقة رام الله والبيرة التعليمية تصدى لها جنود الاحتلال المتمركزين في محيط حاجزي مستوطنة بيت شمالا والارتباط العسكري شرقا بالذخائر وقاموا بمطاردة المتظاهرين داخل حي البلوع.
واعاد المتظاهرون تنظيم صفوفهم واغلقوا الشوارع المحيطة بالحواجز الحجرية والمشتعلة لعرقلة توغل اليات الاحتلال، وتوزعوا في مجموعات انتشرت في المنطقة ورجموا جنود الاحتلال ومركباتهم العسكرية بالحجارة والزجاجات في غير مكان في مواجهات استمرت عنيفة حتى هبوط الليل.
114
وزارة الصحة
من جانبها قالت وزارة الصحة ان حصيلة الشهداء ارتفعت منذ بداية الهبة الجماهيرية في الثالث من أكتوبر إلى 88 شهيداً، بينهم 18 طفلاً و4 سيدات، فيما بلغت حصيلة المصابين حوالي 10 آلاف مصاب.
وأضافت الوزارة في بيان صحفي، ظهر اليوم الاثنين، أن 69 شهيداً ارتقوا برصاص قوات الاحتلال في الضفة الغربية، و18 في قطاع غزة، فيما استشهد شاب من النقب.
وأشارت الوزارة إلى أن أكثر من 1422 مواطناً أصيبوا منذ بداية الهبة بالرصاص الحي في الضفة الغربية وقطاع غزة، فيما أصيب 1053 آخرون بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وعولجوا جميعاً في المستشفيات، إضافة إلى أكثر من 1100 إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط عولجت ميدانياً، عدا عن حوالي 6300 إصابة بالاختناق نتيجة الغاز المسيل للدموع.
وأصيب 255 مواطناً بالكسور والرضوض نتيجة اعتداءات جنود الاحتلال والمستوطنين عليهم بالضرب المبرح، فيما أصيب نحو 25 آخرين بالحروق.
ففي الضفة الغربية أصيب 983 مواطناً بالرصاص الحي، ونحو 938 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، في حين أصيب في قطاع غزة 439 مواطناً بالرصاص الحي و115 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط.
وأضافت الوزارة أن 416 طفلاً كانوا من بين مجموع المصابين بالضفة الغربية، منهم 226 بالرصاص الحي و128 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، و24 بإصابات مباشرة بقنابل الغاز، فيما أصيب 38 آخرون نتيجة الضرب من قبل جنود الاحتلال والمستوطنين.
111

113

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *