اعلن هنا
اعلن هنا
أسرى

مضرب منذ 37 يومًا.. محكمة الاحتلال ترفض التماس الأسير ابو عطوان

اعلن هنا

رام الله – فينيق نيوز –  قال المحامي أشرف ابو سنينه، إنّ المحكمة العليا للاحتلال رفضت اليوم التماس الأسير الغضنفر ابو عطوان الخاص بإلغاء أمر اعتقاله الإداريّ، وصادقت المحكمة على استمرار اعتقاله الإداريّ.

وأوضح المحامي، إن الجلسة عُقدت بحضور الأسير ابو عطوان، وأن الأسير مستمر في إضرابه، وهو يقاطع الفحص الطبي والعلاج، وما يزال محتجزًا في سجن “عيادة الرملة”، ووضعه الصحي في تدهور مستمر.

ولفت نادي الأسير، إلى أن هذا القرار الثاني الذي يصدر عن محاكم الاحتلال وفيه ترفض طلب إنهاء اعتقاله الإداريّ.

وفي هذا السياق قال نادي الأسير إنّ هذا القرار غير مستغرب، فقد عملت محاكم الاحتلال طوال الوقت على ترجمة قرارات مخابرات الاحتلال لاسيما بشأن سياسة الاعتقال الإداريّ.

يذكر أنّ الأسير ابو عطوان تعرض لاعتداءات متتالية من قبل السجانين في سجني “ريمون” و” الرملة”، وإلى عمليات تنكيل ممنهجة.

يُشار إلى أن الأسير ابو عطوان معتقل منذ شهر أكتوبر/ تشرين الأول 2020، وأصدر الاحتلال بحقّه أمريّ اعتقال إداريّ مدة كل واحد منهما (6) شهور، وهو أسير سابق تعرّض للاعتقال عدة مرات، وذلك من عام 2013، علمًا أنه خاض سابقًا إضرابًا عن الطعام عام 2019 رفضًا لاعتقاله الإداريّ.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock