اعلن هنا
اعلن هنا
محلياتمميز

مستوطنون يهاجمون بحماية جيش الاحتلال المواطنين والمنازل والممتلكات ويحرقون حقولا بانحاء الضفة

اعلن هنا

رام الله – فينيق نيوز – شن المستوطنون اليوم السبت الذي يصاف ذكرى نكبة الشعب الفلسطيني على ايدي العصابات الصهيونية عام 1948 وثالث ايام عبد الفطر السعيد عشرات الهجمات الارهابية على المواطنين والممتلكات في انحاء الضفة الغربية واحرقوا حقولا وحالوا اضرام النار في منازل فيما  تحت نظر وسمع جيش الاحتلال الذي وفر الحماية وتولي قمع المواطنين الذي خرجوا للتصدي للاه عتداءات

وهاجم مستوطنون مسلحون، اليوم السبت، منازل المواطنين واحرقوا ارضا زراعية في قرية الريحية وتل الرميدة في الخليل.

وذكر منسق اللجان الشعبية والوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان جنوب الخليل راتب الجبور أن مجموعة من المستوطنين المسلحين تساندها قوات الاحتلال الإسرائيلية هاجمت بالرصاص الحي وقنابل الغاز والصوت منازل المواطنين في قرية الريحية القريبة من مستوطنة “حاجاي” المقامة على أراضي المواطنين جنوب الخليل، ما أدى إلى اشتعال النيران في مساحات كبيرة من أراضي المواطنين الزراعية.

كما هاجم مستوطنون بالحجارة منازل المواطنين في تل ارميدة وسط مدينة الخليل، والحقوا بها أضرارا، عرف من أصحابها منزل المواطن محمد سدر، وتيسير زاهدة، ويأتي هذا الاعتداء ضمن سلسلة الاعتداءات المستمرة على سكان تل ارميدة، حيث أصيب مواطن بجروح الليلة الماضية في اعتداء مماثل للمستوطنين.

وكانت قرية الريحية قد تعرضت، يوم أمس الجمعة، إلى اعتداء همجي من قبل المستوطنين وجنود الاحتلال، أدى الى استشهاد الشاب إسماعيل جمال الطوباسي (23 عاما)، وإصابة آخرين بجروح.

وفي القدس المحتلة،اقتحم مستوطنون متطرفون مساء اليوم حيلي الشيخ جراح بشكل استفزازي، عبر الهتافات وتهديد اصحابه

وأفاد شهود عيان بأن عشرات المستوطنين بحماية شرطة الاحتلال اقتحموا الحي وشرعوا في أعمال عربدة وبعضهم مسلح بالأسلحة الرشاشة، ما يشكل خطرا على حياة المواطنين.

وفي سياق متصل، قامت مجموعة من المستوطنين بالعربدة قرب المدخل الرئيسي لحي بيت حنينا شمال القدس المحتلة، حيث حاولوا الاعتداء على عدد من السيارات المارة من الحي.

وأضاف الشهود ان هناك تخوفات من إطلاق النار على المواطنين المارين من الطريق الرابطة بين ضاحية البريد وبيت حنينا جراء تجمع المستوطنين هناك.

هاجم مستوطنون، مساء اليوم، قرية شعفاط شمال القدس المحتلة، واعتدوا على المواطنين في منطقة السهل القريبة من مستوطنة رامات شلومو المقامة على اراضي القرية.

وأفاد شهود عيان بأن المستوطنين أحرقوا أيضا حقول زيتون تعود للمواطنين هناك، كذلك قاموا بتكسير أشجار كثمرة أخرى.

وفي بلدة الرام، اندلعت مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال قرب المدخل الشمالي للبلدة الوقعة شمال القدس، أصيب خلالها عشرات المواطنين بالرصاص المطاطي.

وفي بلدتي عناتا وابو ديس شرق القدس، اندلعت مواجهات مع قوات للاحتلال التي أطلقت القنابل الغازية والصوتية تجاه المواطنين وتسببت بحالات اختناق.

وتصدى الشبان مساء اليوم ، لعصابات المستوطنين الذين حاولوا الاعتداء على المواطنين في أراضي بلدتي كفر اللبد والحفاصي وضاحية ذنابة شرق طولكرم.

وذكر شهود عيان أن مجموعة من مستوطني مستوطنة “أفني حيفتس” المقامة على أراضي كفر اللبد، حاولوا وبحماية الجيش، اقتحام الحفاصي وحي الرشيد في ضاحية ذنابة المجاورة، والاعتداء على المواطنين وسط إطلاق الأعيرة النارية، الا أن الشبان تصدوا لهم وأمطروهم بالحجارة، ومنعوهم من تنفيذ مخططاتهم.

واندلعت مواجهات عنيفة في محيط حاجز “عناب”، بالقرب من بلدة عنبتا شرق طولكرم، بعد مسيرة حاشدة انطلقت احياء للذكرى الـــ٧٣ للنكبة، أطلق جنود الاحتلال الاعيرة النارية وقنابل الغاز المسيل للدموع باتجاههم دون أن يبلغ عن اصابات.

 اعتدى مستوطن، اليوم السبت، على أحد المواطنين بالقرب من قرية عين البيضا بالأغوار الشمالية.

وقال مسؤول ملف الأغوار بمحافظة طوباس معتز بشارات، إن المستوطن اعتدى بالعصي على سيارة تعود للمواطن محمد توفيق صوافطة، ما أدى لإصابته بشكل طفيف ووقوع أضرار في السيارة.

و هاجم مستوطنون وبحماية جيش الاحتلال، مساء اليوم، منازل المواطنين في بلدة سيلة الظهر جنوب جنين.

وقال شهود عيان، إن المستوطنين يحاولون إحراق المنازل، والأهالي وحركة فتح تصدوا لهم وسط اندلاع مواجهات، ما ادى الى اصابة شاب بعيار معدني.

وأضاف شهود العيان، أن المستوطنين هاجموا 8 منازل بالحجارة والزجاجات الفارغة وعرف من أصحابها: جهاد القاضي، ومحمد الأشرم، وسمير البرهوش، وعادل البرهوش.

وفي بيت لحم، صدم مستوطن بسيارته، اليوم السبت، دراجة هوائية كان يقودها طفل في قرية كيسان شرق بيت لحم.

وأفاد نائب رئيس مجلس قروي كيسان أحمد غزال لمراسلنا، بأن مستوطنا دعس بسيارته دراجة هوائية من الخلف كان يقودها الطفل عوض إبراهيم غزال (١٣ عاما)، على الشارع الرئيسي، حيث سقط الطفل على الأرض، وبعد ذلك لاحقه المستوطن إلا أن الأهالي تصدوا له ومنعوه من الامساك به.

وأعرب غزال عن قلقه وتخوفه مما قد يقدم عليه المستوطنون، لافتا إلى أنه في ساعات المساء يتجمهر المستوطنون قرب مستوطنة “ايبي هناحل” الجاثمة على اراضي القرية، ويطلقون الهتافات المعادية ورشق المركبات بالحجارة.

وفي نابلس أحرق مستوطنون، اليوم السبت، مساحات واسعة من أراضي جالود جنوب  المدينة

وأكدت مصادر محلية في جالود، أن مستوطنين وبحماية جيش الاحتلال، أضرموا النار بحقول زراعية، وأتت النيران على عشرات أشجار الزيتون المعمرة.

وأشارت الى ان النيران التهمت أعمدة شبكة الكهرباء في الجهة الشرقية من البلدة والتي يصل طولها لنحو كيلومترين.

وكان تصدى أهالي بلدة قراوة بني حسان غرب مدينة سلفيت، فجر اليوم  لهجوم حاول عشرات المستوطنين تنفيذه على البلدة.

وذكرت مصادر محلية، أن عشرات المستوطنين حاولوا التسلل إلى البلدة أثناء صلاة الفجر، إلا أن الأهالي تصدوا لهم وأجبروهم على التراجع، واندلعت مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال تخللها إطلاق القنابل الصوتية.

يذكر أن المواجهات تدور على مدخل البلدة منذ عدة أيام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock