اعلن هنا
اعلن هنا
شؤون اسرائيليةمميز

اعلام عبري: دبلوماسية اللقاحات الاسرائيلية استثمار لأهداف سياسية و تجارية

اعلن هنا

رغم الفائض وتطعيم معظم سكانها .. الصحة الاسرائيلية تريد شراء عشرات ملايين اللقاحات

طالبت وزارة الصحة الإسرائيلية، بدعوة الحكومة لعقد جلسة طارئة لمناقشة اقتناء لقاحات مضادة لفيروس كورونا المستجد بقيمة 3.5 مليار شيكل، والمصادقة على زيادة أخرى في ميزانية الوزارة بقيمة مماثلة، وذلك في ظل أجواء من السرية.

جاء ذلك وفق ما كشفت القناة العامة الإسرائيلية (“كان 11”)، مشيرة إلى أن وزارة الصحة طالبت الحكومة بالانعقاد لبحث تحويل سبعة مليارات شيكل إلى جهاز الصحة الإسرائيلي؛ وذلك في ظل توقيع الوزراء على تعهد يلزمهم بالتكتم والتحلي بالسيرة بشأن هذه القضية والامتناع عن مناقشتها في وسائل الإعلام.

وامتنعت وزارة الصحة عن تقديم تفسيرات لسبب الحاجة حاليًا لشراء عشرات الملايين من اللقاحات بمثل هذه التكلفة، في حين أن معظم السكان في إسرائيل قد تم تطعيمهم بالفعل ولدى وزارة الصحة ملايين اللقاحات الأخرى بالإضافة إلى الالتزامات التعاقدية لتلقي لقاحات إضافية.

وذكرت القناة أن وزير الأمن الإسرائيلي، بيني غانتس، طالب صباح الخميس، بتوضيحات حول الدافع وراء ضرورة شراء هذا الكم من اللقاحات في هذا التوقيت، لكنه لم يتلق الرد. وتم الاتفاق على تسلم الوزراء وثيقة تحضير أولية للاجتماع المرتقب لكنها لم ترسل بعد.

وأوضحت أنه تقرر أخيرا عقد الاجتماع يوم الإثنين المقبل، غير أن “كان 11” نقلت عن مصادر مطلعة على الموضوع إنه “إلى حين تحديد جدول الأعمال للمناقشة وتوضيح الدوافع للوزراء، فليس من المؤكد على الإطلاق أن القضية ستصل إلى موافقة الحكومة”.

ورفضت وزارة الصحة الإسرائيلية التعليق على طلب للقناة لتقديم إيضاحات في هذا الشأن، غير أنه يستدل من ردها أن ذلك يأتي ضمن دبلوماسية اللقاحات الإسرائيلية واستثمارها لأهداف سياسية وتجارية للتقارب والحصول على دعم دول أخرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock