اعلن هنا
اعلن هنا
فلسطين 48

رغم كورونا و الأجواء العاصفة.. حكومة نتنياهو تهدم العراقيب للمرة 183 و3 منازل في قرى بالنقب

اعلن هنا

النقب – فينيق نيوز – هدمت جرافات حكومة نتنياهو تحت حماية قوات من الشرطة، اليوم الأربعاء، مساكن أهالي قرية العراقيب مسلوبة الاعتراف والمهددة بالاقتلاع والتهجير في منطقة النقب، للمرة 183 على التوالي وشردت أهلها في العراء.

وجاء هدم خيام العراقيب اليوم، بعدما هُدمت في المرة الماضية يوم 20 كانون الثاني/ يناير 2021.

وتعتبر هذه المرة الثانية التي يتم فيها هدم خيام أهالي العراقيب منذ مطلع العام الجاري 2021، فيما يعيد الأهالي نصبها من جديد كل مرة من أخشاب وغطاء من النايلون لحمايتهم من البرد القارس في ظل الأجواء الماطرة ورغم جائحة كورونا في البلاد.

كما وهدمت منزلا لعائلة أبو سمهدانة في قرية أم بطين، ومنزلا متنقلا وديوانا يعود لعائلة أبو صيام في مدينة رهط، ومسكنا في قرية الزرنوق بمنطقة النقب

وأفاد شهود عيان أن السلطات الإسرائيلية تواصل حملة لهدم منازل ومنشآت في النقب بحماية قوات معززة من الشرطة والوحدات الخاصة التابعة لها، في ظل الحالة الجوية العاصفة.

ويعيش نحو ربع مليون عربي فلسطيني في منطقة النقب، يعانون التمييز الصارخ في حقوقهم الأساسية في مجالات السكن والتربية والتعليم والأجور والتوظيف وغيرها.

وتواصل السلطات الإسرائيلية هدم قرية العراقيب منذ العام 2000 في محاولاتها المتكررة لدفع أهالي القرية للإحباط واليأس وتهجيرهم من أراضيهم.

وواصلت السلطات هدم المنشآت والمنازل العربية  رغم الإعلان عن تجميد تعديل بند 116 أ في قانون التنظيم والبناء، حديثًا، وقيل إنه يُجمّد هدم آلاف المنازل العربية لعامين ما يتيح ترخيصها ومنع هدمها. وتواصلت عمليات الهدم استنادًا إلى قانون التنظيم والبناء الذي يعتبر “قانون كامينتس” جزءًا منه، بالإضافة إلى قانون الأراضي.

وشهدت بلدات عربية تصعيدا في هدم المنازل والمحال التجارية والورش الصناعية بذريعة عدم الترخيص كما حصل في الطيرة واللد وكفر قاسم في الآونة الأخيرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock