الرئيسية / محليات / تقرير.. الاحتلال يواصل التطهير العرقي بالقدس ويخطط لتبييض عشرات البؤر الاستيطانية

تقرير.. الاحتلال يواصل التطهير العرقي بالقدس ويخطط لتبييض عشرات البؤر الاستيطانية

نابلس – فينيق نيوز –  اعداد مديحة الاعرج – قال المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان بمنظمة التحرير تقرير الاستيطان الاسبوعي الصادر عنه اليوم السبت، إن حكومة الاحتلال تواصل التطهير العرقي في القدس وتخطط لتبييض عشرات البؤر الاستيطانية

وأشار التقرير في هذا اصدد الى مواصلة المحاكم الإسرائيلية اصدار القرارات لصالح جمعيات المستوطنين التي تسعى إلى تهويد البلدة القديمة ومحيطها في القدس، واخرها ردّ اقدام المحكمة المركزية في القدس الاسبوع الماضي على رد استئناف عائلات فلسطينية تسكن منذ العام 1963 في مبنى في حي بطن الهوى في سلوان في القدس المحتلة ، وقررت بناء على استئناف تقدمت به جمعية “عطيرت كوهانيم” الاستيطانية طرد سكانها البالغ عددهم 87 شخصا ، بينهم أطفال ، في غضون أسبوعين

وجاء استئناف الاهالي ردا على دعاوى قدمها المستوطنون ، وطالبوا فيها بإخلاء المبنى المذكور وطرد سكانه الفلسطينيين ، بزعم أن المكان كان بملكية يهودية قبل النكبة في العام 1948. علما أن قسما من العائلات الفلسطينية التي تسكن المبنى في بطن الهوى تملك عقارات في إسرائيل ، قبل العام 1948 ، لكن دولة الاحتلال صادرتها بموجب ” قانون أملاك الغائبين “، بادعاء أن أصحابها لم يتواجدوا في إسرائيل في العام 1948 ، ويمنعون من استعادة أملاكهم. ويعني رفض المحكمة المركزية في القدس الاستئناف طرد سكان المبنى الذي تسكنه 30 عائلة فلسطينية وفيها 12 طفلا دون سن 18 عاما فضلا عن غرامة مالية يتوجب على عائلة دويك دفعها بقيمة 600 ألف شيكل . ويسعى المستوطنون إلى الاستيلاء على عقارات في أماكن أخرى في القدس المحتلة بالطريقة نفسها. فقبل شهر ونصف أصدرت قاضية محكمة الصلح في القدس ، دوريت فاينشطاين ، قرارا يقضي بطرد أربع عائلات فلسطينية تضم 25 شخصا ، في حي الشيخ جراح ، في أعقاب دعوى قدمتها شركة ” ناحلات شمعون ” الاستيطانية ، بزعم أن العقارات كانت بملكية يهود قبل العام 1948. وقررت القاضية أن تعمل الشرطة على طرد العائلات الفلسطينية. ويتخوف المواطنون أن يحاول المستوطنون تنفيذ أمر طرد العائلات الفلسطينية قبل بدء ولاية الرئيس الأميركي المنتخب ، جو بايدن، في 20 كانون الثاني/يناير المقبل.

وأشار التقرير أنه في خطوة اضافية من شأنها تعزيز سيطرة اسرائيل على الضفة الغربية تعتزم حكومة الاحتلال تشريع عشرات البؤر الاستيطانية المنتشرة في ارجاء الضفة الغربية واستغلال الفترة المتبقية في ادارة ترمب لتنفيذ مخططاتها الاستيطانية الرامية الى ضم مساحات واسعة من الضفة الغربية بحكم سياسة فرض الوقائع على الارض ، حيث تعهد وزير الاستيطان الإسرائيلي تساحي هنغبي خلال كلمة له في الكنيست الاسبوع الماضي بعد الاتفاق مع رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو على تسوية أوضاع 70 بؤرة استيطانية في الضفة الغربية المحتلة وتحويلها الى مستوطنات قبل رحيل الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب ، وهي الخطوة التي باركها مجلس مستوطنات الضفة الغربية وطالب بتطبيقها على الأرض وبالسرعة الممكنة عبر تشكيل طاقم لتسوية أوضاع عشرات البؤر الاستيطانية . فقد أبلغ الوزير هانغبي الكنيست الاسرائيلي موافقة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو على تصويت الحكومة على قانون لتشريع البؤر الاستيطانية العشوائية بالضفة الغربية.وأكد ان وزارته ستقوم بصياغة نص قرار حكومي بهدف تعزيز جميع الإجراءات القانونية التي من شأنها أن تؤدي إلى تنظيم المستوطنات الشابة على حد تعبيره . وتأتي الخطوة الجديدة استجابة لرأي المستشارين القانونيين الذين حذروا من أن هناك حاجة لإعلان حكومي لتصحيح أوضاع البؤر الاستيطانية وإضفاء الشرعية عليها وتحويلها الى مستوطنات قبل رحيل الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب، وهي الخطوة التي باركها مجلس مستوطنات الضفة الغربية وطالب بتطبيقها على الأرض وبالسرعة الممكنة عبر تشكيل طاقم لتسوية أوضاع عشرات البؤر الاستيطانية. ومن الجدير ذكره بإن هناك 124 بؤرة استيطانية عشوائية بالضفة الغربية تم الشروع بإقامتها في سنوات التسعينيات من القرن الماضي ، دون موافقة الحكومة.وبالمقابل فإن هناك 132 مستوطنة كبيرة بالضفة الغربية ، أقيمت بموافقة الحكومة الإسرائيلية.

وتشيع هذه السياسة التي تمارسها حكومة اسرائيل بتبييض البؤر الاستيطانية الطمأنينة والتشجيع عند المستوطنين ، الذين شرعوا في إقامة بؤر استيطانية في اكثر من مكان في الضفة الغربية وآخرها اقامة بؤرة استيطانية من خلال وضع بيوت متنقلة تقع الى الشمال من قرية بورين والقريبة من مستوطنة “براخا”جنوب نابلس. فيما اقتحمت مجموعة من المستوطنين مجدداً جبل النجمة الواقع جنوب قرية جالود بمحافظة نابلس، ونصبوا خيمة ووضعوا خزانات مياه فوق أراضي قرية جالود وأقاموا سياجاً حول مساحات واسعة من الأراضي، في إشارة إلى إقامتهم بؤرة استيطانية جديدة، علما أن البؤرة الاستيطانية تبعد مئات الأمتار فقط عن مدرسة القرية.

وعلى صعيد مخططات الاستيطان فقد أودع مجلس مستوطنات الضفة الغربية مخططًا استيطانيًا جديدًا لصالح توسيع مستوطنة “كارني شمرون”. وهذا المخطط الاستيطاني يصادر مساحة تزيد عن 70 دونمًا من أراضي حجة وجينصافوط شرق قلقيلية، ويشمل مواقع: حريقة عثمان، واد الظاهرة، القرنين الشامي، من قرية جينصافوط حوض رقم 6، ومن أراضي قرية حجة حوض رقم 11 في موقع الحريق الغربي .ومن أهداف المخطط الاستيطاني الجديد تغيير تخصيص منطقة زراعية وطريق لمناطق، إلى تجارة وسياحة ومباني ومؤسسات عامة إلى طوارئ وإنقاذ، وشوارع جديدة ومواقف ومنطقة عامة مفتوحة ، فيما كشف مسؤول مستوطنات شمالي الضفة الغربية المحتلة، عن توقيع عقد الأسبوع الماضي لبناء حي استيطاني جديد غربي مدينة نابلس.وقال يوسي داغان، إن المشروع يشمل بناءً 32 وحدة استيطانية داخل مستوطنة “شافي شومرون” غربي نابلس,

في الوقت نفسه كشفت بلدية الاحتلال في القدس عن جزء من خطة مشروع استيطاني يستهدف قلنديا وأراضي “مطار القدس” بنحو 9 آلاف وحدة استيطانية، عبر تنفيذ الشق الأساس من تطوير البنى التحتية من توسيع الطرق ورفع كفاءة المنطقة “الصناعية عطروت” ، حيث تم إقرار خطة الاسبوع الماضي تم بموجبها تخصيص – الأماكن العامة، والأرصفة، ومواقف السيارات، والبنية التحتية للكهرباء والطرق باستثمار حوالي 50 مليون شيكل تنفذه شركة “موريا ” إحدى الشركات التي تملكها وتديرها البلدية ، حيث سيتم تجديد وتحديث المساحات العامة والممرات المرورية في المنطقة الصناعية، وسيتم تغيير ترتيبات المرور، وبناء الساحات، وترميم هيكل الطرق، وترتيب أماكن وقوف السيارات والأرصفة الإضافية، ونظام الإنارة، وستتم إضافة لافتات جديدة للإرشاد في المصانع والأماكن العامة، في مشروع من شأنه أن يغير وجه المنطقة بالكامل على حساب الأراضي الفلسطينية المصادرة . ويعتبر هذا المشروع أكبر مشروع تطويري يتم تنفيذه في المنطقة الصناعية “عطروت” منذ عقود، بعد افتتاح المنطقة الصناعية الجديدة “عطاروت ج ” قبل عام ونصف فقط ، حيث بلغ إجمالي الاستثمار بحسب البلدية ، حوالي 85 مليون شيكل.

على صعيد آخر وفي سياق التحضير لتطبيق خطط الضم أعلنت ما تسمى الادارة المدنية التابعة لجيش الاحتلال نيتها توسيع شبكة الطرق التي تربط ما بين مدينة أريحا وقرية العوجا وبتوسيع الطرق المؤدية إلى مدينة رام الله عن طريق ما تسمى طريق المعرجات.حيث أعلنت عن بدء سريان مشاريع ومخططات لطريق إقليمي رقم 460 مقطع مستعمرة (يطاف) المقامة على أراضي العوجا، والقرية نفسها على مساحة 402 دونم. والمشروع رقم 2/822 لطريق محلي رقم 4499 مقطع العوجا على مساحة 346 دونماً. و مشروع طريق إقليمي رقم 449 طريق المعرجات الطيبة على مساحة 1906 دونمات الواصل الى منطقة العوجا. والشارع رقم 449 شمال أريحا على أراضي قرية النويعمة والعوجا على مساحة 406 دونمات.

كما أعلنت اللجنة الفرعية للإستيطان في الادارة المدنية عن إيداع المشروع الهيكلي المفصل 46/4/1/420 لمستعمرة معاليه ادوميم على مساحة 105 دونم لبناء (63) وحدة إستيطانية بأسم (حي كلي شير) على اراضي قرية العيزرية بالموقع المعروف باسم (القروحة) وعن إيداع المخطط الهيكلي التفصيلي رقم 9/1/404 لمستعمرة (اليعازر) المقامة على أراضي قرية (الخضر) بالموقع المعروف (بوادي الهندي) على مساحة 107 دونم .ويهدف المشروع لإقامة منطقة سكنية ومنطقة عامة مفتوحة. كما أودعت المخطط الهيكلي التفصيلي رقم 611 لمستعمرة (إفينات) المقامة على أراضي قرية (العبيدية) بالموقع المعروف (الطرابي) الواقعة بالقرب من البحر الميت على مساحة 15,5 دونم بهدف إقامة وبناء (31) وحدة استيطانية ومناطق مفتوحة.

وفي الانتهاكات الاسبوعية التي وثقها المكتب الوطني للدفاع عن الأرض فقد كانت على النحو التالي في فترة اعداد التقرير:

القدس: أطلق الحاخام المتطرف يهودا غليك، حملة تبرعات عشية “عيد الأنوار/ الحانوكاة” من ساحات المسجد الأقصى المبارك. وبث المتطرف يهودا غليك اطلاق حملته عبر صفتحته على الفيسيوك، خلال اقتحامه المسجد الأقصى المبارك، خلال تواجده في المنطقة الشرقية في الأقصى، وقال ان حملة التبرعات”لمؤسسته “شالوم جيروزاليم” بطرود بقيمة ٣٠ دولارا قال إنها سترسل للأيتام والأرامل بمناسبة عيد الحانوكاه.

رام الله: شرعت جرافات الاحتلال بتجريف أراضٍ زراعية في قرية رأس كركر غرب رام الله لشق خط لمياه الصرف الصحي القادمة من المستوطنات المحاذية لمنطقة رأس أبو زيتون شمال شرق القرية. وأتت الطريق على ارض المواطن نعمان نوفل البالغة نحو 50 دونماً. فيما قطع مستوطنون مئات أشجار العنب وعدداً من أشجار الزيتون ، وحطموا محتويات غرفة زراعية في بلدة ترمسعيا شمال رام الله . وتصدى أهالي قرية المغير شمال شرق رام الله لاقتحام نحو 40 سيارة للمستوطنين للمدخل الشرقي في محاولة لدخول القرية.

الخليل: هاجم عشرات المستوطنين من مستوطني “حفات ماعون” ، بحماية جنود الاحتلال قرية التوانة في مسافر يطا جنوب الخليل وحاولوا الاعتداء على منزل المواطن حاتم مخامرة وعلى نشطاء الحماية ، وشتموهم بألفاظ نابية. وتصدى النشطاء وأهالي القرية لهجوم المستوطنين واعتدى مستوطنون من مستوطنة “سوسيا” المقامة على أراضي شرق يطا جنوب الخليل، على عدد من المواطنين أثناء محاولتهم طرد مستوطنين من أراضيهم. ويحاول المستوطنون الاستيلاء على الأراضي في تلك المنطقة، في مسعى لتوسيع المستوطنات. وهدمت جرافات الاحتلال منزل المواطن رسمي أبو عرام، والذي تبلغ مساحته 65 مترا مربعا في منطقة الركيز، ومنزل المواطن حاتم مخامرة، وتبلغ مساحة 35 مترا مربعا في منطقة التواني شرق يطا، بحجة البناء دون ترخيص.كما هدمت في منطقة صارورة وحدة صحية تعود للمواطن جلال العمور الذي يسكن في احد الكهوف في تلك المنطقة ومسكنين من الطوب والصفيح في منطقة خلة الضبع بمسافر يطا تعودان للشقيقين جابر وعامر علي جابر الدبابسة. وكانت قوات الاحتلال قد سلمت المواطنين خلال الشهر الجاري اكثر من 16 إخطارا بالهدم في المنطقة ذاتها، نفذت منها سبع عمليات هدم في محاولة لتشريد المواطنين في هذه المنطقة من خلال هدم منازلهم والاستيلاء على أراضيهم لصالح مستوطنات “كرمئيل” و”افيجال” و”حفات افيجال” و”ماعون”.

بيت لحم: اعتدى مستوطنون من مستوطنة “اليعازر” بالحجارة على المواطن مهند صلاح ووالده المسن في قرية شوشحله جنوب بلدة الخضر في محافظة بيت لحم أثناء قيامهما برعي الأغنام في أراضي القرية.

وأخطرت سلطات الاحتلال المواطن احمد رزق عيسى بوقف البناء في بئر للمياه يقوم بتشييده في منطقة “واد الابيار” المحاذية لمستوطنة “افرات”، بحجة عدم الترخيص واستولت على آلة حفر.

كما أخطرت المواطن عرفات محمد أبو رزق بوقف البناء في منزله الواقع في “حي صنيع” في منطقة “عين جويزة” شمال غرب قرية الولجة، بحجة عدم الترخيص.

نابلس: اختطف مستوطنون، الطفل نور رياض مشعطي، بعد مهاجمتهم لعدد من الأطفال في المنطقة الشرقية من قرية بيت دجن شرق نابلس، ونقلوة إلى مستوطنة “ألون موريه” المحاذية للقرية وسادت حالة من التوتر الشديد القرية، حيث بدأت مكبرات الصوت في المساجد تطلب من المواطنين التجمع والانطلاق تجاة المستوطنة ولاحقا تم تحرير الطفل.

واقتحم عشرات المستوطنين، الموقع الأثري في بلدة سبسطية شمال نابلس.وسط حماية مشددة من جيش الاحتلال، الذي أطلق قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت خلال عملية الاقتحام،

قلقيلية: أصيب المواطنان وائل مشهور سلطان من قرية حارس بمحافظة سلفيت، ونعيم موسى غانم من قرية صرة غرب محافظة نابلس، برضوض عقب اعتداء مستوطن عليهما ورشهما بغاز الفلفل قرب قرية جينصافوط شرق قلقيلية. فيما أخطرت قوات الاحتلال بهدم دفيئة زراعية شرق مدينة قلقيلية مزروعة بالخضراوات على مساحة دونم في قرية جيوس فيما أصدر ما يسمى بضابط الآثار في الإدارة المدنية إخطاراً بإزالة خزان مياه من الحديد المصفح في منطقة” يوبك” شرق الجدار العنصري في بلدة عزون القريبة من مستوطنة “كوخاف يائير” بذريعة وجود آثار في المنطقة حتى تكون في المستقبل مكاناً لتوسعة المستوطنة.

سلفيت: اقتلع مستوطنو مستوطنة “بروخين” نحو 45 شجرة زيتون تعود ملكيتها للمواطن يوسف صبرة.علما أن المنطقة المستهدفة تقع بمحاذاة المستوطنة ومصنفة ب ج، وهي مستهدفة من قبل المستوطنين، حيث قاموا بعمل متنزه وزراعة أشجار في المنطقة وتعرف بخربة الفخاخير. وصادرت قوات الاحتلال كرفان زراعي في منطقة “خلة عليان” غرب محافظة سلفيت تعود ملكيته للمواطن معن عاصي.

طولكرم: باشرت قوات الاحتلال الاسرائيلي باعمال تجريف في بلدة فرعون ونفذت أعمال تسوية في الارض المحاذية للجداربغية اقامة برج او معسكر فوق اراضي البلدة الواقعة خلف الجدار.

الأغوار: أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي 17 عائلة من تجمع عرب الكعابنة الواقعة على طريق المعرجات شرق رام الله بين أريحا ورام الله، بهدم مساكنها، وذلك بحجة أنها منطقة عسكرية، وهدمت منزلين وبركسات في قرية فصايل بالأغوار الفلسطينية الوسطى شمال مدينة أريحا.تعود لعائلتي السواركة والنواروة، في قرية فصايل وداهمت خربة يرزا بالأغوار الشمالية، وشرعت بتصوير مساكن المواطنين.

وكانت جيبات الاحتلال في وقت سابق من قد داهمت منطقتي حمصة الفوقا وسهل أم القبا التابع لوادي المالح كما طردت أكثر من 10 عائلات فلسطينية في تسكن في منطقتي “البرج” “والميتة ” بحجة التدريبات العسكرية.

شاهد أيضاً

تقرير.. الاحتلال يواصل فرض الوقائع على الارض قبل رحيل إدارة ترامب

نابلس – فينيق نيوز – اعداد مديحة الاعرج –  قال المكتب الوطني للدفاع عن الأرض …

المكتب الوطني: 2020 كان الأصعب على الفلسطينيين جراء تصاعد الاستيطان وإرهاب المستوطنين

نابلس – فينيق نيوز – اعداد مديحة الاعرج –  قال المكتب الوطني للدفاع عن الأرض …

تقرير: عربدة غير مسبوقة للمستوطنين والاحتلال يخطط لزيادة أعدادهم إلى المليون

نابلس –  فينيق نيوز – ذكر تقرير الاستيطان الأسبوعي الذي يعده المكتب الوطني للدفاع عن …

%d مدونون معجبون بهذه: