110 إعتداء على الصحافيين الفلسطينيين بشهر وخليفة والنجار يتعهدان بمحاسبة إسرائيل عليها

Nael Musa
Nael Musa 19 نوفمبر، 2015
Updated 2015/11/19 at 6:44 مساءً

36_12_1
رام الله – فينيق نيوز – قالت وزارة الإعلام ونقابة الصحافيين الفلسطينيين أنهما ماضيتان معا ومن خلال المنظمات الدولية في ملاحقة ومحاسبة الاحتلال الإسرائيلي على جرائم ساسته و جيشه ومستوطنيه بحق الصحفيين 110 والتي زادت عن اعتداءات خلال الشهر الأخير.
و في مؤتمر صحفي مشترك برام الله، شدد وكيل وزارة الإعلام د. محمود خليفة، ونقيب الصحفيين د.عبد الناصر النجار على وجوب تحمل المنظمات الدولية مسؤوليتها في محاسبة الاحتلال ومستوطنيه على الجرائم بحق الصحفيين ووسائل الإعلام، والتي بلغت 110 اعتداءات وثقت الوزارة منه حتى 71 اعتداء
ووصف خليفة الاعتداءات منذ الشهر الماضي بانها ممنهجة، لثني الصحفيين عن نقل حقيقة ما يجري من جرائم،
وقال سيتم اعداد ملف قانوني بهذه وسيقدم الى الاتحاد الدولي للصحفيين، الذي سيرسل لجنة تقصي حقائق للوقوف على جرائم الاحتلال.
وبين خليفة أن استهداف الاحتلال للأطفال، مستمر بشكل كبير مستشهدا بقصة الطفل أحمد مناصرة، لافتا الى أنه تم توجيه رسائل واضحة للمنظمات الدولية تطالبها بالتدخل للإفراج عن الاطفال المعتقلين، ومحاسبة اسرائيل التي ترى نفسها دولة فوق القانون، واجبارها على احترام هذه المنظمات والقانون الدولي.
النجار
النجار قال النقابة بالشراكة مع مؤسسات أعدت ملفا قانونيا، يتضمن توثيقا لجرائم الاحتلال بحق الصحفيين لتقديمه للجنة تقصي الحقائق التي ستصل في 24 الجاري، وستزور مدينتي القدس والخليل بشكل أساسي.
وأوضح أن الملف يقدم معلومات تفصيلية موثقة بالصوت والصورة حول الانتهاكات الإسرائيلية بحق الصحفيين الفلسطينيين، منذ بداية الشهر الماضي وحتى نهاية الاسبوع الاول من تشرين الثاني الجاري، وهناك شهادات للصحفيين الذين اصيبوا وتم الاعتداء عليهم خلال عملهم.
واضاف الاعتداءات التي ترتكبها سلطات الاحتلال ضد الصحفيين والمؤسسات الاعلامية الفلسطينية، واستهدافهم محظورة بموجب القانون الانساني الدولي
وشدد على ان استهداف قوات الاحتلال الاسرائيلي للصحفيين ن اثناء قيامهم بواجبهم المهني خاصة الذين يرتدون الملابس الخاصة بالعمل الصحفي، يرقى الى مستوى جريمة الحرب، ويعتبر هذا الاستهداف انتهاكا جسميا وفق نصوص البروتوكول الاضافي الاول لاتفاقيات جنيف، ما جعل من قضايا استهداف الصحفيين موضوع اختصاص للمحكمة الجنائية الدولية، بصفتهم مدنيين يستهدفون ويلحق بهم أذى جسيم من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي .

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *