يعلون: الاستيطان تضاعف منذ 2009 وضم الأراضي مستمر

Nael Musa
Nael Musa 22 يناير، 2016
Updated 2016/01/22 at 1:38 مساءً

thumb
رام الله – فينيق نيوز – قال وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي موشيه يعلون أن الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة تضاعف منذ وصول حزب “الليكود” للحكم وأصبح عدد المستوطنين 407 ألف مقابل 280 ألف مستوطن عام 2009.
ونقل موقع “nrg” العبري،اليوم الجمعة، عن يعلون قوله: “الحكومة تعمل بهدوء وصمت في الضفة الغربية بسبب الوضع الدولي الذي ينتقد إسرائيل على عمليات البناء خاصة عند الحديث عن بناء مئات الوحدات الاستيطانية، مضيفا بأن الإدارة الأمريكية لا توافق على بناء أي وحدة استيطانية في الضفة وتنتقد إسرائيل على ذلك.
وأضاف: يتوجب العمل بهدوء في هذا الملف ولا حاجة لهذه الانتقادات، عليكم النظر للنتائج وعدد المستوطنين في الضفة الغربية اليوم، لا يوجد تجمع سكني في إسرائيل زاد بهذه الطريقة منذ عام 2009 سوى المستوطنات، وهذا ليس نتيجة الولادات الطبيعية في المستوطنات ولكنه بفعل البناء الاستيطاني المستمر.
وحول انتقادات الادارة الأمريكية له بالذات، قال مؤخرا عندما أصدرت قرار ضم كنيسة البركة جنوب بيت لحم، للتجمع الاستيطاني “غوش عتصيون” وما نشرته صحيفة “هأرتس” عن ذلك، تلقيت انتقادات وسبق وتلقيت العديد من الانتقادات من الادارة الأمريكية، انهم يرفعون الكرت الأصفر في وجهي، ومع ذلك فلا يهمني وسوف نستمر في الاستيطان وبهدوء، قبل فترة أعلنا عن عدة الآلاف من الدونمات كأراضي دولة بالقرب من “غوش عتصيون” وسمعنا انتقادات، واليوم سنعلن عن 1500 دونم في اريحا كأراضي دولة وسنسمع انتقادات، وسوف نستمر في اعداد الوثائق لضم مزيد من الأراضي للدولة في الضفة الغربية.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *