نشيع حاشد للشهيد الكوازبة في بلدة سعير

Nael Musa
Nael Musa 6 يناير، 2016
Updated 2016/01/06 at 4:53 مساءً

8888
الخليل – فينيق نيوز – شيعت جماهير غفيرة بعد ظهر اليوم الأربعاء، جثمان الشهيد الطفل أحمد يونس أحمد الكوازبه (17 عاما)، الى مثواه في مقبرة شهداء بلدة سعير شمال الخليل
واستشهد الكوازبه أمس الثلاثاء برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، إثر طعنه جنديا على مفترق طرق عتصيون الاستيطاني بين بيت لحم والخليل جنوب الضفة الغربية
وانطلق موكب التشيع من امام المستشفى الأهلي بمدينة الخليل، الى منزل عائلته لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة. وأدى المشيعون صلاة الجنازة على الجثمان في مسجد البلدة قبل أن يوارى الثرى.
ورفع المشيعون ، العلم الفلسطيني ورايات الفصائل ورددوا هتافات دعت للانتقام لأرواح الشهداء ونصرة المسجد الاقصى، ومنددة بجرائم الاحتلال وتمجد الشهادة والشهداء.
والد الشهيد يونس الكوازبه قال نحتسبه عند الله شهيداً، لقد قام الاحتلال بتصفية ابني، كان بالامكان انقاذه، لكنهم تركوه ينزف حتى استشهد، والحمد لله رب العالمين”.
وكانت اجريت الليلة الماضية عملية تشريح لجثمان الشهيد من قبل الطبيب الشرعي أشرف القاضي

وقال رئيس النيابة العامة علاء التميمي: تبين من التشريح بأن الشهيد قد اصيب برصاصة واحدة قد دخلت من الجانب الايسر تحت الابط مرورواً بالرئتين والرقبة والفك أدت الى كسر الفك، ووجد نزيف داخلي في الامعاء والرئتين، ويُدلل على أن الاحتلال ترك الشهيد ينزف على الارض حتى مات”.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *