مواجهات بسلوان اثر اغلاق حواجز والاحتلال يقتحم عيادة ويخطر بهدم مسجد

Nael Musa
Nael Musa 4 نوفمبر، 2015
Updated 2015/11/04 at 12:05 مساءً

44
القدس المحتلة – فينيق نيوز – أصيب تلميذين بجروح وعدد أخر بحالات اختناق في مواجهات تجددت ،صباح اليوم الأربعاء مع قوات الاحتلال في بسلوان جنود القدس المحتلة، عقب إغلاق الاحتلال حاجزا بحي رأس العامود عرقل وصول الطلبة الى مدارسهم فينا أبلغت بلديه الاحتلال بنيتها مجددا هدم مسجد ومصلحة تجارية في البلدة.
ولليوم الثاني على التوالي اغلقت قوات الاحتلال الحاجز المعروف باسم (المحددة)، تزامنا مع توجه الطلبة والموظفين والعمال الى مدارسهم وأعمالهم، ما اثر على سير العملية التعليمة الأمر قاد الى اندلاع مواجهات احتجاج
مركز معلومات وادي حلوة- سلوان قال اطلق جنود الاحتلال القنابل الصوتية والغازية والأعيرة المغلفة مما ادى الى إصابة طالبين بالأعيرة المغلفة.
عصام العباسي أمين سر اللجنة المركزية لأولياء أمور الطلبة في بلدة سلوان أقام الاحتلال مؤخرا 3 حواجز في حي رأس العامود (حاجز المحددة وهو مؤدي الى 10 مدارس و3 روضات يدرس فيها ما بين 4-5 الاف طالب وطالبة، وحاجزا قرب فندق “بانوراما” وهو مؤدي الى روضة أطفال ومدرسة، وحاجز على شارع رأس العامود الرئيسي يؤدي الى مدرسة).
وأضاف العباسي أن الاحتلال يتعمد إعاقة وعرقلة وصول المدرسين والطلبة ، مما يعرقل ع انتظام الدراسة ويؤثر على تحصيل الطلبة
وكانت قوات الاحتلال حاولت الثلاثاء اقتحام مدارس في حي رأس العامود الا ان الإدارات تصدت لهم، وسلمت الشرطة استدعاء لمدير مدرسة رأس العامود الابتدائية استدعاء للتحقيق معه، لافتا ان الاحتلال اغلق حاجز المحددة لمدة 3 ساعات، كعقاب جماعي للسكان.
واعرب السكان عن غضبهم واستيائهم من العقوبات الجماعية التي يفرضها الاحتلال ضدهم بحجة “الأمن”، وطالبوا بإزالة المكعبات الاسمنيتة والحواجز التي اقامها الاحتلال لتعطيل حياة المقدسيين، واستفزازهم، وطالبوا المؤسسات الدولية بالتدخل لإزالتها.

وفي سياق ذو صله، وضع موظفوا بلدية الاحتلال في القدس المحتلة الليلة الماضية، أمرا إداريا يقضي بهدم مسجد القعقاع في حي عين اللوزة ببلدة سلوان، أخطرت بهدم مغسلة للسيارات في حي بئر أيوب، وصوّرت منشآت تجارية وسكنية
وشيد المسجد بالطوب منذ ثلاث سنوات، وتبلغ مساحته 120 مترا مربعا، ويخدم أهالي المنطقة البالغ عددهم نحو 5 آلاف نسمة.
وكانت شهدت عدة أحياء في بلدتي سلوان والعيسوية مواجهات مع قوات الاحتلال، استمرت حتى ساعة متأخرة من الليلة الماضية.
وذكر مركز معلومات وادي حلوة، أن قوات الاحتلال اقتحمت منزل المواطنة نهى عودة في حي البستان، وصوّرت بعض الأوراق الشخصية، ومنزل الشاب أحمد جلال الأعور، بحجة أن الشاب رهن (الحبس المنزلي)، علما أنه أنهى حبسه المنزلي قبل عدة أيام.
وفي قرية العيسوية، اقتحمت قوات الاحتلال مساء أمس مركز بلدنا الطبي، للبحث عن ملفات جرحى ومصابي المواجهات، وسلّمت فيه المدير الطبي للمركز الدكتور محمود الشامي، أمر استدعاء للتحقيق.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *