“من فلسطين الى تونس ..معا ضد الإرهاب” ..معرض للعاروري بتونس

Nael Musa
Nael Musa 8 ديسمبر، 2015
Updated 2015/12/08 at 9:45 مساءً

01
تونس – فينيق نيوز – اختتم المصور الفوتوغرافي والصحفي الفلسطيني المعروف الزميل جمال العاروري، سلسلة معارض في تونس نظمها تحت عنوان “من فلسطين الى تونس .. معاً ضد الإرهاب”، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني:
ونظمت هذه المعارض في اربع مؤسسات تونسية وبمشاركة ودعم من وزارة الثقافة الفلسطينية وبتعاون مع سفارة فلسطين لدى تونس حيث امها جمع غفير من الزوار والمعنيين عقب افتتاح رسمي.
وضم المعرض 60 لوحة فتوغرافية، 36 لوحة منها تعكس المقاومة الفلسطينية ضذ الاحتلال والهبة الجماهيرية الحالية وتتناول الـ 24 الباقية حصار الرئيس الشهيد ياسر عرفات في المقاطعة برام الله
ومن جانبها نظمت وحدة تنشيط الاحياء تونس التابعة لوزارة الشباب والرياضة تظاهرة تنشيطية بعنوان (فلسطين في عيون شباب تونس) بدار الشباب المرسى وفعاليات تمثلت بهذا المــعــرض
ونظم المعرض الثاني في فندق المشتل على مدى يومين ضمن المؤتمر المغاربي لنصرة الشعب الفلسطيني
08
وافتتح المعرض بحضور الدكتور زياد ابو عمرو نائب رئيس الوزراء وزير الثقافة، و السفير د. عبد اللطيف عبيد الأمين العام المساعد لقطاع شؤون فلسطين بجامعة الدول العربية وسفير دولة فلسطين هايل الفاهوم والمناضل حمة الهمامي ومجموعة من المفكرين والشخصيات العربية والمغاربة وذلك بالتعاون مع المعهد العالي للدراسات العليا بتونس”IHET”
ونظم المعرض الثالث والرابع الاتحاد العام لطلبة فلسطين في كلية الحقوق والعلوم السياسية بتونس بجامعة المنار
جمال العاروري قال جاء ايضا تضامنا مع اهلنا في تونس في هذه الفترة التي يتعرض لها من إرهاب كما هو حال الشعب الفلسطيني في الأرضي المحتلة من قبل الاحتلال الإسرائيلي
واعتبر العاروري ان الحضور الكبير الذي زار المعارض دليل على اهتمام الشعب التونسي الكبير بالقضية الفلسطيني
وشكر في هذا الإطار الرئيس محمود عباس وزارة الثقافة الفلسطينية على دعمها والاهتمام الخاص من قبل الدكتور زياد ابو عمرو مثمنا تعاون سفارة فلسطين في تونس ممثلة بالسفير هايل الفاهوم و الدكتور عمر ابو دقة والدكتور هشام مصطفى وكافة الجهات في تونس على جهودها في انجاح المعرض الى الزملاء علاء بدارنة, وعصام الريماوي على مشاركتهم بمجموعة من اللوحات.

07

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *