مستوطن يصلي بالأقصى وشرطة الاحتلال تمنع دخول الفلسطينيات

Nael Musa
Nael Musa 7 سبتمبر، 2015
Updated 2015/09/07 at 1:52 مساءً

177
القدس المحتلة – فينيق نيوز – اقام مستوطن متطرف اليوم الاثنين، طقوسا دينية منطقة باب الرحمة بالمسجد الأقصى المبارك، بحراسة أفراد من شرطة الاحتلال الإسرائيلي التي منعت الفلسطينيات كافة وعشرات من المصلين الرجال من دخول المسجد

وقال شهود عيان مستوطن اقتحم الأقصى ةقام طقوسا بحراسة من شرطة الاحتلال التي منعت حراس المسجد الاقصى من إيقافه. في وقت اقتحم 27 متطرفا المسجد من باب المغاربة، بحراسة من قوات الاحتلال.

ونشرت مجموعات ما يسمى بـ”جبل الهيكل” دعوات للصلاة في الأقصى خلال الاقتحامات
وجاء فيه الإعلان نشرته، “أخبرتنا الشرطة الأسبوع الماضي أن اعتقال من يصلي في المسجد الأقصى “جبل الهيكل” سينتهي بشكل سريع وفوري وبدون اتخاذ اي إجراءات أخرى ضده، نجاحنا في المحاكم والشرطة غير قادرة على اعتقالنا بحجة ” الصلاة في المكان المقدس”…تعالوا وصلوا بدون خوف، إذا تم اعتقالكم اخبروا الشرطي انكم لم تخالفوا القانون وابتسموا بفخر””..
واستنكرت دائرة الأوقاف الإسلامية اقتحام المستوطنين، وقيام أحدهم بالصلاة بحراسة من الشرطة.
وأضافت الأوقاف أن سلطات الاحتلال الاسرائيلي واصلت حصارها المفروض على المسجد ، بنصب حواجز على أبواب الأقصى ومنع النساء وبعض الشبان من الدخول واحتجزت بطاقاتهم الشخصية.
وقالت ام ايهاب الجلاد أن شرطة الاحتلال تواصل منع 45 سيدة من دخول المسجد وتواصل حصارهن عند باب السلسلة حيث يعتصمن
وأضافت الجلاد أن قوات الاحتلال اعتقلت المعلمة في مجالس العلم هنادي الحلواني واقتادتها للتحقيق في مركز الشرطة.
ولفتت الجلاد الى أن شرطة الاحتلال ابعدت السيدة اكرام غزاوي عن الاقصى لمدة شهرين، ليرتفع عدد النساء المبعدات عن المسجد منذ مطلع الشهر الجاري الى ثلاث نساء، حيث أبعدت عايدة الصيداوي لمدة شهرين، والسيدة غدير الجعبري لمدة شهرين من ساعات الصباح حتى 11 ظهرا.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *