مستوطنون يكررون جريمة عائلة دوابشة برام الله

Nael Musa
Nael Musa 22 ديسمبر، 2015
Updated 2015/12/22 at 12:43 مساءً

6
رام الله – فينيق نيوز – هاجم مستوطنون، فجر اليوم الثلاثاء، عائلة فلسطينية داخل منزلها في قرية بيتللو غرب رام الله. تضامنا من نظرائهم قتلة عائلة دوابشة بمحافظة نابلس وفق ما دلت علية شعارات خطها المهاجمون وفي محاولة لتكرار جريمة حرق عئلة دوابشة البشعة
وقادت مصادر محلية ان افراد عائلة النجار وبضمنهم رضيع في شهر تاسع نجوا من الموت اختناقا بأعجوبة بعد القى المستوطنون 3 قنابل غاز داخل البيت واهله نيام ما تسبب باصابتهم باختناق شديد.
قال رئيس مجلس محلي بيتللو هشام البزار إن منفذي الاعتداء قدموا من ناحية مستوطنة “حلميش” المقامة على أراضي القرية، أن العائلة وخصوصا الرضيع “نجوا بأعجوبة” بعد أن انتشر الدخان بكثافة داخل المنزل.
ووصلت قوات وشرطة الاحتلال إلى الموقع. ومنعت المواطنين من الوصول إلى المنزل وأجرت فحوصات وشرعت بتحقيق قال الأهالي انه سيضاف إلى سلسلة التحقيقات في عشرات الاعتداءات للمستوطنين، والتي لم تسفر عن اعتقال أي مستوطن.
وحول الاعتداء قال رب العائلة حسين النجار (30 عاما) قال لـ” معا” هاجم مستوطنون المنزل عند الساعة الواحدة فجرا والقوا 3 قنابل غاز من احدى النوافذ بعد تحطيمها ما تسبب في اختناقه وزوجته وطفله “كرم” البالغ من العمر 9 اشهر.

واضاف: اقدم الجيران على خلع الباب وتمكنوا من اخراجنا بعد ان كنا فقدنا الوعي وواجهنا الموت المحقق لافتا الى تكرار اعتداءات المستوطنين ضد اهالي القرية
وخط المستوطنون على جدران المنزل شعارات عنصرية باللغة العبرية منها: “انتقام … تحية من معتقلي تسيون”، في إشارة إلى المستوطنين الذين نفذوا جريمة حرق عائلة الدوابشة في قرية دوما جنوب نابلس؟!.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *