متطرفون يقتحمون الاقصى وقلق على المسجد الليلة من حشود ساحة البراق

نائل موسى
نائل موسى 30 سبتمبر، 2015
Updated 2015/09/30 at 1:10 مساءً

89569
القدس المحتلة – فينيق نيوز – اقتحم متطرفون اغلبهم من انصار منظمات وجماعات جبل الهيكل المزعوم صباح اليوم الأربعاء، المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة، في مسعى لاقامة طقوس تلمودية خاصة بعيد العرش العبري “سكوت” الذي بدأ الاحد ويستمر اسبوع.
ومهدت قوات الاحتلال للاقتحامات بتشديد الحصار العسكري ومنع الفلسطينيين ممن تقل أعمارهم عن الخمسين عاما من الدخول إلى المسجد
واقتحم متطرفون الأقصى اليوم بلباس اخاص بعيد المظلة وسط دعوات جماعات الهيكل، للمشاركة الواسعة في الاقتحامات اليوم، بعد أداء صلاة تلمودية عند باب المغاربة.
ويعم التوتر المسجد ومحيطه بوجود عشرات آلاف المتطرفين والمتدينين اليهود في باحة البراق” لاقثامة طقوس”‘صلاة الحشد'”فيما يسمونة (بركة هكوهانيم) بحائط المبكى وهي طقوس تقام مرة كل سبع سنوات في هذا العيد، ويشارك فيها كبار حاخامات اليهود في العالم، رئيس دولة اسرائيل.
وحاولت قوات الاحتلال التي نشرت قوات معززة منذ الصباح الباكر وعملت تفريغ المسجد، من المصلين، الذين ادى كثير منهم صلاتي العشاء والفجر في الشوارع وخارج بوابات الاقصى.
وحولت الشرطة الإسرائيلية القدس و البلدة القديمة خصوصا الى ثكنة عسكرية لضمان سلامة المُصلين اليهود حيث يتوقع احتشاد نحو 70 الفا.هذا المساء يتوقع تجمع في باحة في ساحة (البراق)
ونشرت مواقع التواصل الاجتماعي تسريبات من مخابرات الاحتلال الشاباك تفيد نيته اعتقال المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى اداريا، بدلا من قرارات الإبعاد
ومنذ عيد رأس السنة العبرية الجديدة اعتقلت سلطات الاحتلال 174 مقدسيا كثير منهم من الاطفال، بزعم الاشتباه فيهم بالضلوع في المواجهات دفاعا عن المسجد بحسب احصائية لشرطة الاحتلال

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *