قوى رام الله تدعو لمضاعفة الفعل الميداني والسياسي لإنقاذ القيق

Nael Musa
Nael Musa 20 فبراير، 2016
Updated 2016/02/20 at 7:06 مساءً

1 (4)
رام الله – فينيق نيوز – أكدت القوى الوطنية والإسلامية لمحافظة رام الله والبيرة على أهمية توسيع الحراك الشعبي، إسنادا للإضراب البطولي الذي يخوضه الأسير الصحفي محمد القيق وتكثيف الجهود الرسمية لانقاذ حياته بعد تردي حالته الصحية جراء استمرار التعنت الإسرائيلي في الاستجابة لمطلبه بوقف قرار الاعتقال الاداري بحقه، رفض اقتراح نقله للعلاج، وحرمان اسرته من بزيارته داعية الى جهد على كل المستويات الدولية للضغط على دولة الاحتلال
واكدت القوى في بيان صدر بعد اجتماعها برام الله، ظهر اليوم السبت، ان الملحمة التي يسطرها القيق وكافة الاسرى توجه رسالة واضحة وقوية باهمية انجاز الوحدة الوطنية وطي صفحة الانقسام الكارثي، وتفعيل المقاومة الشعبية
ودعت القوى للمشاركة في الفعاليات التي اقرتها وتصعيد الهبة الشعبية للوصول للانتفاضة الشاملة في وجه الاحتلال رفضا للاعدامات والقتل اليومي ، والاستيطان والعقوبات الجماعية.
ودعت للمشاركة الواسعة في الاعتصام الاسبوعي امام الصليب الاحمر الدولي في مدينة البيرة، الثلاثاء وللخروج بمسيرات حاشدة في مراكز المدن وامام الهيئات والمنظمات الدولية لتحمل مسؤوليتها تجاه جريمة الاحتلال بحق الصحفي القيق والاسرى
ودعت الى اوسع مشاركة في الفعالية التي تنظمها اللجنة الوطنية لمقاطعة اسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها المقررة يوم السبت المقبل 27/ الجاري والتي من المقرر ان تنطلق من امام قصر الحمرا باتجاه ميدان الشهيد ياسر عرفات
ووجهت القوى التحية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في الذكرى 47 لانطلاقتها، فصيلا رئيسيا من فصائل العمل الوطني وفي اطار منظمة التحرير مستذكرين المواقف والبصمات التي تركتها على مدار سنوات النضال والكفاح الوطني على طريق الحرية والاستقلال والدفاع عن الحقوق الوطنية.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *