فتح تحذر من تصعيد اسرائيلي متدرج لتدمير السلطة الوطنية

Nael Musa
Nael Musa 4 فبراير، 2016
Updated 2016/02/04 at 9:20 مساءً

thumb (2)
رام الله – فينيق نيوز – حذرت حركة فتح من سياسة الحكومة الإسرائلية واتخاذها أسلوب التصعيد المتدحرج وسيلة لتكرار عملية السور الواقي خلال الإنتفاضة الثانية في سعيها لتدمير السلطة الوطنية الفلسطينية.
وقال المتحدث باسم حركة فتح في أوروبا د. جمال نزال: “إن حصار مدينتي رام الله والبيرة والآن قباطية هو الطبعة الجديدة من عملية السور الواقي بطريقة معدلة وباطنها التدمير المتدرج والحقيقي للسلطة الفلسطينية من خلال تدمير الإقتصاد الفلسطيني عن طريق الحصار”.
ودعت فتح الصحافة العالمية والأجهزة الدبلوماسية العالمية في منطقتنا لتسليط الإنتباه على الممارسات الإسرائيلية التي تتم في الظلام وبجرعات مدروسة بهدف خنق مجالات الحياة وعرقلة الإيقاع اليومي لسياسة الصمود والبناء التي تقوم بها دولة فلسطين من خلال مؤسسات السلطة الوطنية.
وأضاف: “نخص بالذكر المنظمات الأوروبية والأحزاب والبرلمانات لاتخاذ إجراءات تبين رفضها ما يجري حتى تدرك حكومة الإحتلال خطورة ما تفعل وأخره تصفية 3 شبان في القدس أمس ودهس الطفل مجاهد زكارنه في قبايطة صباح اليوم”.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *