غارات إسرائيلية على القطاع وحركة متشددة تتبنى إطلاق صواريخ

Nael Musa
Nael Musa 4 يونيو، 2015
Updated 2015/06/04 at 12:55 مساءً

441
غزة – فينيق نيوز – شنت مقاتلات جيش الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم، غارات على ما يبدو انها مواقع تدريب بمحيط مدينتي غزة وخان يونس، دون ان يبلغ عن وقوع إصابات في الأرواح من جراء القصف.
وقالت مصادر محلية إن الهجمات استهدفت معسكرين لكتائب القسام التابعة حركة حماس وثالث لسريا القدس التابعة حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وألحقت أضرارا في المواقع المستهدفة ومنازل مجاورة.
وأصاب صاروخان موقعا “الخيالة” للقسام بمحيط أبراج المقوسي شمال مدينة غزة وأدى انفجارهما إلى وقوع أضرار جسيمة بالموقع، وفي ممتلكات المواطنين المجاورة فيما استهدف غارة ثانية موقعاً جنوب المدينة غزة، وطال صاروخان موقعا غرب مدينة خان يونس، جنوب القطاع.
وقال شهود عيان ان صفارات الانذار دوت في المستوطنات الإسرائيلية القريبة من الشريط الحدودي بالتزامن مع شن الغارات.
وادعى جيش الاحتلال ان الغارات جاءت ردا على الهجمات الصاروخية، واستهدفت ما وصفه ثلاثة بنى تحتية للإرهاب في قطاع غزة”.
وقال وزير الخارجية السابق اليميني المتطرف أفيغدور ليبرمان أن ما وصفها بسياسة بنيامين نتنياهو في “ضبط النفس والإحجام الواضح” عن إسقاط حكم حماس في غزة هو السبب في إطلاق الصواريخ.
وطالب ليبرمان في تصريحات للقناة السابعة الإسرائيلية بـ”الرد بقوة، وألا يستهدف الرد مناطق خالية”؟!.
سرية الشيخ عمر حديد
وكانت جماعة سلفية متشددة تطلق على نفسها اسم سرية “الشيخ عمر حديد “تبنت إطلاق ثلاثة صواريخ أطلقت من غزة واستهدفت مدينة عسقلان وبلدة نتيفوت
وقالت الجماعة التي إن اطلاق الصواريخ، امش الأربعاء كان انتقاما لقيام حركة حماس بقتل أحد أنصار تنظيم داعش في تبادل لإطلاق النار قبل يوم في غزة.
وجاء في البيان الذي نشر على توتير: “نؤكد اننا ماضون في دربنا وجهادنا ضد أعداء الله اليهود ولن يحول بيننا وبينهم كائن من كان بإذن الله.”
وسبق القصف تحليق على ارتفاعات منخفضة ومكثف لمقاتلات حربية إسرائيلية بدأ في ساعات الفجر الأولى اليوم ، وقال شهود عيان ان الطائرات اطلقت بالونات حرارية وقنابل مضيئة.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *