عساف: “ضريبة التكافل” انقلاب على حكومة التوافق الوطني

نائل موسى
نائل موسى 25 أبريل، 2015
Updated 2015/04/25 at 1:13 مساءً

a7
رام الله – فينيق نيوز – وصف المتحدث باسم حركة فتح أحمد عساف، اليوم السبت، “ضريبة التكافل” التي أقرتها كتلة الاصلاح والتغيير البرلمانية التابعة لحركة حماس، مؤخرا، بانها انقلاب على حكومة التوافق الوطني، وخطة لتجويع ابناء القطاع.
ودعا المتحدث إلى وقفة وطنية شاملة ومسؤولة أمام ما وصفه بحملة تجويع أهل قطاع غزة، التي تنفذها حركة حماس “بضريبة التكافل”.
واتهم عساف، حماس باستخدام فكرة نبيلة (التكافل)، لأجل هدف غير نبيل، وهو سرقة أموال الفقراء لصالح جيوب قيادات الحركة وكبار موظفيها.
وقال: حماس تفرض وتجبي ضرائب من الغزيين الصامدين في وجه الحصار والفقر والجوع، بطريقة غير شرعية، ولا تخبر أحدا أين تذهب بهذه الضرائب.
وأضاف: مفهوم التكافل الذي يعرفه شعبنا، هو أن يعطي الأغنياء عن طيب خاطر إلى الفقراء، لا أن يعطي الفقراء لقمة عيشهم إلى أغنياء حماس المتحكمين بالقوة بقطاع غزة.
وتساءل عساف، أين حكومة الوفاق الوطني من هذه الضرائب؟ أم أن حماس تريد أن تحول الحكومة والشعب إلى صراف آلي لخدمة جيوب قيادتها، مؤكدا أن هذه الضرائب انقلاب جديد على حكومة الوفاق الوطني.
ودعا عساف، الشعب الفلسطيني في القطاع، إلى رفض دفع هذه الضريبة الظالمة، وتابع.. هم بحاجة لمن يعطيهم لا أن يأخذ منهم، كما دعا القوى والفصائل الوطنية إلى تنسيق مواقفها، والوقوف إلى جانب الجماهير في وجه، ما وصفه، بطغيان حماس وبطش ميليشياتها المسلحة، مؤكدا أن حل مشاكل القطاع يمر عبر إنهاء الانقسام وفرض حكومة الوفاق ولايتها في قطاع غزة، وتتحمل مسؤولياتها هناك.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *