عدالة الاتيرة: وادي العوجا “جنة الله على الأرض”

Nael Musa
Nael Musa 15 مارس، 2016
Updated 2016/03/15 at 9:08 مساءً

9870335

اريحا – فينيق نيوز – وصفت رئيس سلطة جودة البيئة م. عدالة الاتيرة وادي العوجا  بأريحا اليوم الثلاثاء،  ب”جنة الله في الارض”،

لافته الى ان المنطقة ارث طبيعي مدرجة محمية طبيعية فلسطينية

الاتيبرة كانت تتحدث خلال   جولة في مسار وادي العوجا وصولا ً لرأس النبع بمشاركة محافظ محافظة اريحا والاغوار م. ماجد الفتياني ورئيس بلدية العوجا فخري نجوم ، ضمن جولة نظمت بالشراكة مع مجموعة اريحا والأغوار البيئية والمؤسسات الرسمية والاهلية والمجتمع المدني والاجهزة الامنية وطلاب جامعة الاستقلال.

واشارت الاتيرة بان سلطة جودة البيئة بدأت بالعمل على المسارات البيئية التي فيها مشهد جمالي وطبيعي ، وغنية بالتنوع الحيوي

ورات الاتيرة ان  وادي العوجا مكان استجمام متميز بمياهه وتشكيلاته الجيولوجية، وهو جزء من تراثنا الطبيعي والتاريخي، ومقصد سياحي فلسطيني  مهيبة بالمجتمع المحلي زيارته والتنعم بجمال طبيعته.

ورات ان زيارة هذة المناطق هو رسالة للاحتلال الاسرائيلي بان هذة الارض نحميها  ونحفاظ عليها ايضا من خلال المسارات البيئية التي هي جزء من العمل المشترك مع مؤسسات الوطن، مثمنة جهود مكتب مكتب سلطة جودة البيئة في محافظة اريحا الذي بدأ بالعمل مؤخرا.

ودعت الاتيرة المجتمع المحلي والمؤسسات الشريكة في محافظة اريحا للعمل على زيارة المنطقة والتمتع بجمالها والحفاظ عليها  منن الممارسات الخاطئة اثناء الزيارة.

وتضمنت الفعالية التي جاءت ضمن سلسلة فعاليات وطنية لمناسبة اليوم الوطني للبيئة تنظيف مجرى الوادي منالنفايات ، بهدف تعزيز روح العمل التطوعي من اجل الحفاظ على موروثنا الطبيعي

 

91059203

م. ماجد الفتياني

ودعا محافظ اريحا والاغوار م. ماجد الفتياني الى تكثيف الزيارات لهذة المناطق الطبيعية الجميلة والغنية بالمياه والتنوع الحيوي وذلك من أجل تثبيت وجودنا الفلسطيني وهدم مخططات الاحتلال التوسعية حيث يعد نبع العوجا من اكثر المناطق تضررا في الاغوار الفلسطينية الذي يعاني من انتهاكات اسرائيلية متواصلة على المياه من خلال حفر الابار حول الوادي.

ومن جهته شكر رئيس بلدية العوجا فخري نجوم جهود القائمين على الفعالية ومكتب سلطة جودة البيئة في اريحا ، على مبادرتهم في تنظيف الوادي من النفايات ، مؤكدا على ضرورة تفعيل المسارات البيئية في محافظة اريحا والاغوار معتبرا وادي العوجا مشهدا بيئيا وسياحيا يجب على الجميع زيارته والتنزه فيه لما فيه من جمال طبيعي .

ويذكر ان منطقة وادي العوجا مهددة بالجفاف حيث يعتبر سرقة المياه من قبل الاسرائيلين العامل الاساس لذلك ، ويحيط ينبع العوجا اربع ابار اسرائيلية تصل اعماقها الى ما يزيد عن 700 متر بينما الابار الفلسطينية لا يزيد عمقها عن 90 مترا ً، وتتوقف مياه الابار الفلسطينية المالحة عن العمل في فصل الصيف بسبب ضحالتها وعمقها المحدود ، بينما تعتبر مياه الابار الاسرائيلية متصلة بشكل مباشر مع مياه النبع بينما الابار الفلسطينية منفصلة عن مياه النبع .

وتسرق الابار الاسرائيلية المياه العذبة من النبع لصالح المستعمرات الزراعية في المنطقة ، وقد تم انشاء سد زراعي في السنوات الاخيرة لتجميع ما يقارب من 0.6 مليون متر مكعب من الوادي اثناء الفيضان ، ويبلغ تدفق مياه نبع العوجا بالمتوسط 9.5 مليون متر مكعب ولا يصل الى الاراضي الزراعية ما لا يزيد عن 2.5 مليون متر مكعب .

ويبلغ عدد سكان قرية العوجا ما يقارب 5000 نسمة ويحيط بها مجموعة من المواطنين البدو ، اذ تعتمد المنطقة على الزراعة المروية ويقدر مساحة الاراضي الزراعية بـ 30000 دونم ، يتم ريها من نبع العوجا  و11بئر فلسطينية زراعية وانخفضت مساحة الاراضي المروية بنسبة 75 % بسبب نقص المياه الصالحة.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *