استشهاد الشاب قاسم سباعنة وإصابة آخر بزعم محاولة طعن جنود بنابلس

Nael Musa
Nael Musa 30 أكتوبر، 2015
Updated 2015/10/30 at 1:37 مساءً

879
محدث…
نابلس – فينيق نيوز – قتل جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، شابا فلسطينيا وأصاب آخر بجروح بالغة، بزعم محولتهما طعن جنود على حاجز “زعترا” العسكري جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية.
وقالت مصادر امنية فلسطينية ان استشهاد الشاب قاسم سباعنة (20 سنة) من بلدة قباطية جنوب جنين.
وقال الهلال الأحمر الفلسطيني لفينيق نيوز ” ان جيش الاحتلال سمح لطواقم بإسعاف الشاب الجريح وتمكنت من استلامه ونقلة الى المستشفى، لكن الجنود لم يسمحوا للطواقم من بنقل جثمان الشاب الاخر الذي اتضح انه الشهيد قاسم سباعنة.
وقال الهلال الأحمر الفلسطيني لفينيق نيوز ” ان جيش الاحتلال سمح لطواقم بإسعاف الشاب الجريح وتمكنت من استلامه ونقلة الى المستشفى، لكن الجنود لم يسمحوا للطواقم من الاقتراب من جثمان الشاب الاخر الذي قدرت انه استشهد،
وزعمت المواقع العبرية.أن شابين وصلا الحاجز على دراجة نارية، وحاولا طعن جنود وقام جنود الاحتلال باطلاق النار عليهما ما ادى الى مقتل احدهما وإصابة الأخر بجراح ميئوس منها؟!، دون وقوع إصابات بين جنود الاحتلال
واغلقت قوات الاحتلال الحاجز امام حركة المواطنين واعلنت عنه منطقة عسكرية مغلقة وسط انتشار عسكري مكثف.
عبد الحليم جعافره مدير الاسعاف والطوارئ في الهلال الاحمر ان قوات الاحتلال سمحت للطواقم بتقديم الاسعاف الاولي للجريح فيما الشاب الاخر استشهد نتيجة اصابته بعدة رصاصات.
مدير الارتباط العسكري في نابلس المقدم أسامة منصور قال فتح جنود الاحتلال نيران أسلحتهم الرشاشة، صوب شابين على مفرق الطرق المتاخم لحاجز زعترة على طريق نابلس- رام الله الرئيسي ما أدى إلى استشهاد أحدهما، وإصابة الآخر بجروح خطيرة.
…. يتبع

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *