زكارنة: التقشف الحكومي يشمل إحالة 70 ألف موظف للتقاعد المبكر

Nael Musa
Nael Musa 12 أغسطس، 2015
Updated 2015/08/12 at 6:20 مساءً

زكارنة_17_0
رام الله – فينيق نيوز – قال نقيب نقابة الموظفين العموميين الفلسطينيين ، بسام زكارنة، اليوم الأربعاء، إن الحكومة قدمت مقترحات لتعديل قانون الخدمة المدنية وقانون التقاعد بغية إحالة 70 ألف موظف للتقاعد المبكر، في إطار سياسات وإجراءات التقشف التي ستتخذها.
وقال زكارنة المجمدة عضويته أن هناك مقترحات للحكومة والبنك الدولي، تسعى إلى تعديل قانون الخدمة المدنية، ضمن إطار مشروع للتقاعد المبكر تم تقديمه للرئيس محمود عباس.
ويهدف المقترح الى تقليص عدد موظفي السلطة من ١٥٠ ألف، الى 80 ألف موظف، ولا يسمح بتعيين بدلاء إلا للضرورة القصوى.
وكانت الحكومة اعلنت خلال جلستها الاسبوعية امس الثلاثاء عن اتخاذ اجراءات وتدابير تقشفية لمواجهة الازمة المالية التي تعيشها السلطة الوطنية والتي توقعت استمرارها وتفاقمها خلال الفترة المقبلة.
واضح زكارنة لوكالة معا ان المقترح ينص على إحالة 70 ألف موظف للتقاعد المبكر خلال ثلاث سنوات، و منهم من هم مفرغين على الاتحادات والفصائل، ومنهم من أمضى 28 عاماً، وهو يعني إحالة فورية بحيث يصرف له ٥٦٪ من راتبه (عدد سنوات الخدمة ضرب ٢٪).
وأكد زكارنة أن المقترح يقوم على إلغاء ودمج وزارات، وإحالة موظفيها للتقاعد، إضافة إلى تفاصيل خطيرة لم يعلن عنها، ولكنه طالب النقابات بالاطلاع عليها ومواجهتها.
وبين زكارنة أن هذا المقترح مستنسخ عن مقترح سابق تقدمت به حكومة الدكتور سلام فياض عام 2011، ولم يتم إكماله.
وأكد زكارنة أن المقترحات تم إعدادها بالتعاون مع البنك الدولي، ومن ضمنها إلغاء وزارات وإحالة موظفيها إلى التقاعد، دون أن تكون الإحالة مشروطة بتعيين بدلاء لمن يتم تقاعدهم.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *