ديوان الحمد الله: الاجتماع مع جونسون جاء لإفهامه رفض تصريحاته المنحازة للاحتلال

Nael Musa
Nael Musa 12 نوفمبر، 2015
Updated 2015/11/12 at 3:02 مساءً

1564
رام الله – فنيق نيوز – أوضح ديوان رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، اليوم الخميس، أن اجتماع الأربعاء، مع رئيس بلدية لندن بوريس جونسون، جاء لإبلاغه استياء الحكومة الفلسطينية من تصريحاته المنحازة لسياسات الاحتلال الإسرائيلية على حساب حقوق الشعب الفلسطيني، وتناقضها مع سياسية الحكومة البريطانية الداعمة لحل الدولتين.
وأشار الديوان إلى أن الحمد الله أكد لجونسون انه لم يعد مقبولا التعامل مع الاحتلال على انه نهج ديمقراطي ومبرَر، في ظل عدم التزام حكومة الاحتلال الإسرائيلي بتنفيذ أي من القرارات الدولية المتعلقة بالقضية الفلسطينية، واستمرار انتهاكاتها للقانون الدولي والإنساني، مشددا على الانحياز للاحتلال يساهم في تمادي إسرائيل في جرائمها.
وشدد الديوان على أن رئيس الوزراء عبر لجونسون عن سخط الفلسطينيين من تصريحات عدد من رؤساء العالم والمسؤولين الدوليين التي تعتبر النضال الشعبي والسلمي الفلسطيني ودفاع شعبنا عن نفسه بالوسائل التي كفلها القانون الدولي إرهابا، بينما تبرر جرائم الاحتلال وانتهاكاته الجسيمة للقانون الدولي والإنساني.
وأضاف الديوان أن الحمد الله ابلغ جونسون ترحيب الحكومة بقرار الاتحاد الأوروبي بوسم منتجات المستوطنات الإسرائيلية بهدف تمييزها عن غيرها، وأكد له أن هذا القرار يندرج ضمن الجهود الجدية للاتحاد الأوروبي في دعم أسس السلام ومواجهة الاستيطان الذي يقوض حل الدولتين، وعلى أهمية تعامل دول أوروبا حكومات وشعوبا مع هذا القرار بفاعلية كبيرة انتصارا لجهود الحكومة والفلسطينيين في مقاطعة بضائع الاستيطان، وانتصارا للقانون الدولي الذي يعتبر المستوطنات غير شرعية.
وفي السياق ذاته، ابلغ مكتب رئيس الوزراء القنصلية البريطانية يوم أمس الأربعاء، برفض استقبال الوفد الصحفي المرافق لرئيس بلدية لندن، لتغطية الاجتماع الذي جاء بهدف نقل استياء الحمد الله والحكومة من تصريحات جونسون المنحازة للاحتلال.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *