دانيه أرشيد ..هي شهيدة الطعن المزعوم قرب الحرم الإبراهيمي

Nael Musa
Nael Musa 25 أكتوبر، 2015
Updated 2015/10/25 at 5:45 مساءً

w855
الخليل – فينيق نيوز – قالت مصادر محلية الفتاة التي اعدمها جيش الاحتلال الإسرائيلي بالرصاص بزعم محاولة طعن جنود.، ظهر اليوم الأحد، قرب الحرم الإبراهيمي الشريف بمدينة الخليل المحتلة هي الطفلة دانيه جهاد حسين ارشيد 17 عاما من الخليل.
وبارتقاء دانية يرتفع عدد شهداء هبة نصرة الاقصى منذ مطلع تشرين الاول اكتوبر الجاري الى 58 شهيدا 12 منهم الاطفال، و12 منهم ارتقوا بمحافظة الخليل.
اعدم جيش الاحتلال الفتاة يعتقد وهي تلميذه قرب الحرم الإبراهيمي الشريف بمدينة الخليل المحتلة جنوب الضفة الغربية بزعم محاولة طعن جنود.

وادعت قوات الاحتلال ان الفتاة التي لم تذكر هويتها حاولت طعن جندي على حاجز “30 سلبنيت” قرب الحرم دون ان تقع إصابات؟ّ!، فيما جرى إطلاق النار عليها وقتلها فورا.

وقال شهود ان جثة الفتاة بقيت تنزف على الارض فيما منع جنود الاحتلال الاقتراب قبل ان ينقلوها بسيارة إسعاف دون ان يقدم لها اسعاف ما يدلل على استشهادها.

وقال شاهد عيان ، بأنه شاهد طالبة مدرسة وهي تحمل على ظهرها حقيبة مدرسية، وهي تعبر الحاجز ، فطلب منها أحد الجنود اخراج السكين من حقيبتها، واطلق رصاصة في الهواء، وبعد لحظات سمع صوت اطلاق رصاص وشاهد الفتاة على الارض وهي تنزف
وشارعت قوات الاحتلال باغلاق مداخل الحرم الابراهيمي ومنعت المواطنين من الاقتراب من الفتاة. ومنعت المواطنين والعاملين من الدخول او الخروج من الحرم.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *