جنايات القاهرة تقضي بإعدام مرشد الإخوان وسجن نائبه

نائل موسى
نائل موسى 11 أبريل، 2015
Updated 2015/04/11 at 1:28 مساءً

121
القاهرة – فينيق مصري – ريحاب شعراوي – قضت محكمة مصرية اليوم السبت بإعدام المرشد العام لجماعة الأخوان المسلمين محمد بديع و13 متهما آخرين بتهمة التسبب في أعمال عنف في القضية المعروفة إعلاميا بـ “غرفة عمليات رابعة”.
وقضت المحكمة أيضا بالسجن المشدد لنائبه خيرت الشاطر و36 آخرين من أعضاء التنظيم المحظور ومن بينهم محمد سلطان الذي يحمل أيضا الجنسية الأمريكية
وكانت محكمة جنايات القاهرة، أحالت في منتصف مارس/ آذار ، بديع و13 متهما آخرين في قضية “غرفة عمليات رابعة”، للمفتي لاستطلاع رأيه تمهيدا للنطق بالحكم.
وإضافة بديع تضم قائمة المحكومين بالإعدام في القضية، القياديين في جماعة “الإخوان المسلمين” المحظورة في مصر محمود غزلان وسعد الحسيني، وصلاح سلطان، وسعد عمارة.
ووجهت النيابة إلى المتهمين اتهامات عدة تتعلق بـ”إعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات تنظيم الإخوان بهدف مواجهة الدولة وإشاعة الفوضى في البلاد عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة”، “التخطيط لاقتحام وحرق أقسام الشرطة والممتلكات الخاصة والكنائس”.
وكانت محكمة الجنايات المصرية، قضت في فبراير الماضي، بالإعدام شنقًا بحق بديع و3 من قيادات الجماعة ، والسجن المؤبد لـ 25 عاما لـ14 منهما بالقضية المعروفة بـ “أحداث مكتب الإرشاد”.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *