تشييع مهيب للطفل أحمد شراكة بمخيم الجلزون

نائل موسى
نائل موسى 12 أكتوبر، 2015
Updated 2015/10/12 at 2:09 مساءً


رام الله – فينيق نيوز – شيعت جماهير من ابناء محافظتي رام الله والبيرة، بعد ظهر اليوم الاثنين، جثمان الشهيد الطفل أحمد شراكة (13 عاما)، في موكب جنائزي مهيب،
وسط اضراب تجاري شامل عم المحافظة حدادا على روح الشهيد
واستشهد الطفل شراكة بمتأثرا باصابته بعيار في الرأس اطلقه جنود الاحتلال، خلال تواجد الطفل في منطقة قريبة من حاجز بيت إيل العسكري شمال مدينة البيرة غير بعيد عن منزله بمخيم الجلزون القريب.
وانطلق موكب التشييع من مجمع فلسطين الطبي في رام الله، إلى مخيم الجلزون مسقط رأس الشهيد، حيث ألقت عائلته نظرة الوداع ، ومن حمله المشيعون إلى المسجد للصلاة على روحه، قبل أن يوارى الثرى في مقبرة المخيم
وحمل المشيعون الجثمان على الاكف والاعلام الفلسطينية وصور الشهيد ورددوا هتافات اظهرت الغضب الوطني على جرائم الاحتلال وطالبت بالانتقام للدماء الشهداء.
وقالت والدة الشهيد هدى شراكة، أن ابنها أصيب بنزف حاد في الدماغ نتيجة إصابته برصاص جيش الاحتلال، مشيرة إلى أن هذه المرة الثالثة التي يصاب بها من قبل جنود الاحتلال
و أغلقت المحال التجارية في مدينة رام الله، أبوابها بعد الدعوة لإضراب تجاري من قبل القوى والفعاليات الوطنية والإسلامية، حيث استمر لغاية الانتهاء من مراسم تشييع الشهيد شراكة
وكان دعا مجلس الطلبة في جامعة بيرزيت، إلى تعليق الدوام في الجامعة للمشاركة في تشييع جثمان الشهيد

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *