الملك سلمان يأمر الحرس الوطني المشاركة بعمليات عاصفة الحزم

Nael Musa
Nael Musa 21 أبريل، 2015
Updated 2015/04/21 at 7:56 مساءً

5536
الرياض – فينيق نيوز – ريحاب شعراوي، وكالات – أمر خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز، اليوم، بمشاركة قوات الحرس الوطني السعودي في عمليات عاصفة الحزم التي يشنها التحالف العربي ضد المتمردين الحوثين وحلفائهم في اليمن
وتتركز عمليات عاضفة الحزم القتالية حتى الان لاعادة الشرعية لليمن على هجمات المقاتلات وسرح الجوي والبحرية فيما وقع تبادل قصف واشتباك على الحدود بين حرس الحدود السعودي ومليشيات الحثي وتسببت في سقوط قتلى وجرحى
وعبر وزير الحرس الوطني، الأمير متعب بن عبدالله، عن بالغ الاعتزاز إثر صدور هذا الأمر، مؤكداً الجاهزية التامة والاستعداد المتكامل لكافة قوات الحرس الوطني، وهو الدور الذي قال انهم “يتشرفون بأدائه إلى جانب إخوانهم وزملائهم في بقية القطاعات العسكرية”، مشدداً على أن “الوطن غالٍ ولا يحميه إلا سواعد أبنائه المخلصين”.
وجاء ذلك خلال زيارته التفقدية، الثلاثاء، للواء الأمير سعد بن عبد الرحمن الآلي بالرياض.
وهنأ الأمير متعب، خادم الحرمين على ما تحقق للقوات السعودية من نجاحات، وهي تقوم بدور بطولي في عاصفة الحزم للذود عن الوطن وحدوده.
ويعدّ الحرس الوطني قوة عسكرية مستقلة قوامها مائة ألف رجل، ولها وزارتها الخاصة التي تلعب دورها في الأمن الداخلي والدفاع الخارجي على السواء. الدفاع عن أراضي وحدود ومقدسات المملكة العربية السعودية، ومن مهمامه الحفاظ على الأمن والاستقرار الداخلي، وحماية المنشآت الحيوية والاستراتيجية الهامة، والمشاركة في حفظ أمن الحجاج والمعتمرين بالمشاعر المقدسة ومكة المكرمة والمدينة المنورة، ومشاركة الدفاع المدني في حالة الطوارئ والحروب والكوارث الطبيعية والصناعية والإشعاعية والنووية.
وتباشر العمليات العسكرية في عاصفة الحزم حتى الآن القوات الجوية السعودية والقوات البرية التابعة لوزارة الدفاع.
وميدانيا واصلت مقاتلات عاصفة الحزم قصف مواقع الحوثيين والقوات الموالية للرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح، كما تتواصل المواجهات بين الحوثيين وحلفائهم من جهة والمقاومة الشعبية والقوات الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي من جهة ثانية.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *