العوض: اليرموك ينتظر من منظمة التحرير الحماية قبل الإغاثة

Nael Musa
Nael Musa 26 أبريل، 2015
Updated 2015/04/26 at 7:48 مساءً

waleed-new
غزة – فينيق نيوز – دعا عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني وليد العوض، اليوم، وفد منظمة التحرير عشية توجه الى دمشق للمتابعة أزمة مخيم اليرموك إلى التوصل مع الكل الفلسطيني لموقف أكثر جدية تجاه ما يجري من استباحة لمخيم اليرموك.
العوض، قال: ما يجري في اليرموك يتطلب موقفا أكثر وضوحا يتجاوز الحديث عن توفير القضايا والمتطلبات الاغاثية مع استمرار العصابات المسلحة استباحة المخيم والتهديد الذي يمكن ان يشمل مخيمات أخرى
وأضاف: مطلوب أكثر من الحياد السلبي و الحديث عن عدم التدخل في الشؤون الداخلية مؤكدا ان حماية شعبنا من الذبح والموت ليس تدخلا، انه الواجب الوطني الذي مارسته منظمة التحرير طيلة السنوات الماضية.
ورأى العوض ان واجب حماية شعبنا مما يتعرض له من مجازر ويحاك ضده من مؤامرات التهجير يتطلب الان موقف موحد يفي بإخراج المجموعات المسلحة من المخيم وان تعلم هذه بوضوح ان الدم الفلسطيني ليس عرضة للاستباحة بأي حال.
وختم العوض قائلا ما ينتظره شعبنا في اليرموك ليس بعض مساعدات إنسانية على أهميتها، هذه يمكن للاونروا والصليب الأحمر توفيرها، لكن ما ينتظره من الفصائل ومن منظمة التحرير ممثله الشرعي والوحيد هو تأمين الحماية ووقف استباحة المخيم وبغير ذلك فإن المجموعات والعصابات المسلحة ستفتح شهيتها للاستباحة المخيمات الأخرى وتنفيذ مخططاتها.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *