الصالحي ومجدلاني يهنئان بركة” بانتخابه رئيسًا للجنة المتابعة للجماهير العربية بالداخل

Nael Musa
Nael Musa 25 أكتوبر، 2015
Updated 2015/10/25 at 6:52 مساءً

images (3)
رام الله – فينيق نيوز – هنأ النائب بسام الصالحي أمين عام حزب الشعب الفلسطيني و د. أحمد مجدلاني امين عام جبهة النضال الشعبي، في رسالتين منفصلتين، اليوم الأحد، القائد الجبهوي النائب محمد بركة، بانتخابه رئيساَ للجنة المتابعة للجماهير العربية في الداخل الفلسطيني.

وبعث النائب بسام الصالحي ، رسالة تهنئة إلى القائد الجبهوي المناضل محمد بركة، باسمه وباسم حزب الشعب الفلسطيني لمناسبة انتخابه رئيساَ للجنة المتابعة العليا، متمنياَ له ولرفاقه وزملائه في اللجنة النجاح والتقدم في خدمة الجماهير العربية، وقضاياها القومية والاجتماعية.

وجاء في الرسالة ان هذا الانتخاب والفوز يؤكد على أهمية وضرورة العمل والنضال الوحدوي الجماعي المشترك في سبيل مواجهة التحديات وتحقيق الإنجازات للسلطات المحلية والجماهير العربية، وهذا ما اثبتموه والجبهة دائماَ في النضال على أرض المعركة، وتحقيق هذا الهدف يعزز من نضالنا الوطني للتحرر من الاحتلال البغيض، ومواجهة جرائم وفاشية وعنصرية حكام إسرائيل، على طريق تحقيق العودة والحرية والاستقلال لشعبنا الفلسطيني.

وختم الصالحي رسالته بالقوة: “مرة أخرى نعتز ونفتخر بك رفيقنا محمد بركه ونحييكم ونتمنى لكم وللجماهير العربية كل التقدم والى الأمام دائما.

مجدلاني
وهنأت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني النائب محمد بركة، بانتخابه رئيسا للجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في أراضي عام 1948.
وتقدم الامين العام للجبهة عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. أحمد مجدلاني باسم المكتب السياسي واللجنة المركزية واعضاء الجبهة لبركة بفوز رئيسا للجنة المتابعة, وجاء ذلك حلال اتصال هاتفي اجراه د. مجدلاني.
وأشار د. مجدلاني إلى اهميه هذه اللجنة ودورها في خدمة الجماهير العربية في الاراضي المحتلة عام 48, مؤكدا على وحدة المصير والهدف بين كافة ابناء الشعب الفلسطيني في كافة اماكن تواجدهم.
وأضاف د. مجدلاني إن ما يتعرض له أبناء شعبنا في كافة أماكن تواجدهم من هذه الحكومة اليمنية المتطرفة تتطلب توحيد الصف الفلسطيني, فجمعينا في خندق واحد للدفاع عن مصالح وحقوق شعبنا.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *