الصالحي وابو يوسف ينفيان الأنباء عن اجتماع طارئ بالقاهرة وتأجيل الوطني

نائل موسى
نائل موسى 7 سبتمبر، 2015
Updated 2015/09/07 at 9:17 مساءً

images

images (1)
رام الله – فينيق نيوز – نفى قادة قوى وطنية فلسطينية الأنباء التي تحدثت عن دعوة مصرية لعقد اجتماع طارئ في القاهرة بهدف بحث توسيع منظمة التحرير الفلسطينية وعلاقة الاجتماع بتأجيل جلسة المجلس الوطني المقررة في رام الله في 14 أيلول الجاري.
وكانت فضائية الميادين قالت ان وفود الفصائل الفلسطينية بدأت بالوصول، الليلة، الى القاهرة للمشاركة باجتماع برعاية مصرية بهدف بحث توسيع منظمة التحرير الفلسطينية الأمر الذي نفاه قادة فصائليون.
وزعمت الميادين في خبر عاجل تلقفته المواقع الالكترونية ان اتفاق وقع بين الفصائل لعقد هذا الاجتماع الذي يبدو انه طارئ وهام.
وقال الأمين العام لحزب الشعب الفلسطيني النائب بسام الصالحي، لم نتلق اية دعوة ولا علم لنا بهذا الاجتماع ولا بشانتأجيل جلسة المجلس الوطني.
ونفى عضو اللجنة التنفيذية الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية الدكتور واصل ابو يوسف بدوره علمه باي اجتماع للفصائل دعت اليه مصر في القاهرة او سواها لهذا الغرض.
واضاف الصالحي النقاش جار في اللجنة التنفيذية ومن المرجح ان يصدر قرار بشان التاجيل او عدمه خلال اليومين المقبلين.
واضاف ابو يوسف وهو منسق عام القوى الوطنية والسلامية الجبهة لم تتلق دعوة ولا علم لنا بتلقي أي فصيل دعوة مماثلة.
وبشان جلسة الوطني المقبلة قال واصلت اللجنة التنفيذية الليلة الماضية ونهار اليوم مناقشتها بشان إمكانية تاجيل جلس الوطني
وتابع هناك توجه ومزاج عام في اروقة اللجنة التنفيذية باتجاه تاجيل عقد الجلسة الى موعد يسبق نهاية العام الجاري، ورئيس المجلس الوطني سليم الزعنون هو صاحب القول والقرار الاخير بهذا الشأن وأضاف ابو يوسف هناك توجه لمخاطبة ابو الاديب بشان التأجيل لمنح التحضيرات والاستعدادات مزيد من الوقت لانجاح جلسة الوطني هذه

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *