الشقيقان اغبارية ربع قرن في الأسر

نائل موسى
نائل موسى 26 فبراير، 2016
Updated 2016/02/26 at 3:22 مساءً

969563

رام الله – فينيق نيوز – يدخل الاسيران الشقيقان إبراهيم ومحمد اغبارية من الأراضي المحتلة عام 1948م اليوم الجمعة عامهما 25 في الأسر
ووالشقيقان اغبارية من الأسرى المعتقلين ما قبل أوسلو وهم من أسرى الدفعة الرابعة التي يتنكر الاحتلال الاسرائيلي منذ آذار عام 2014لاتفاق الإفراج عنها وتضم30 أسيراً .

و الأخوين هما “إبراهيم حسن محمود إغبارية (51 عامًا) ومحمد سعيد حسن محمود إغباريه (49 عام) من مدينة أم الفحم معتقلان منذ 26/2/1992 ، ومحكومان بالسجن المؤبد مدى الحياة 3مرات، و 16 سنة، بعد أن وجه لهما الاحتلال تهمة المشاركة فى تنفيذ عملية قتحام معسكر للجيش يسمى “جلعاد”، القريب من وادي عارة وقتل 3 جنود إسرائيليين وإصابة خمسة

الأسير “محمد” أكمل دراسته خلف القضبان ، وحصل الشهادة الجامعية في العلوم السياسية عام 2005 ، وله العديد من الإصدارات الأدبية والسياسية ومنها ) دليل القادة في فن القيادة، وعرب الداخل بين وهم الكنيست وسراب المساواة، ولمعات في عتم الزنازين، وعرب الداخل جزء من الصراع) .

و تنقل الأسيران في السجون ، ورفض الاحتلال كثيرا جمعهما، لفرض مزيد من المعاناة عليهما ، وكان شقيقهما الأكبر محمود قد توفى وهما في السجن ، ورفض الاحتلال السماح لهما بإلقاء نظرة الوداع عليه قبل مواراته الثرى ، ويتمتع الأسيران بعلاقات طيبة مع كافة الأسرى فى السجون

و الأسير إبراهيم تقدم لخطبه الأسيرة فى حينه “منى قعدان” من قرية عرابة جنين, وعقد قرانه عليها, وقد أطلق سراحها ضمن صفقة وفاء الأحرار، واعاد الاحتلال اعتقالها فى 3/11/2012 ،وحكم عليها بالسجن لمدة 70 شهراً .

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *