الجيش الإسرائيلي يقمع احتفال الفلسطينيين بيوم حرية الصحافة

نائل موسى
نائل موسى 2 مايو، 2015
Updated 2015/05/02 at 1:04 مساءً

212
بيت لحم – فينيق نيوز – قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ظهر اليوم السبت، مسيرة للصحافيين الفلسطينيين دعت اليها نقابتهم احتفالا باليوم العالمي لحرية الصحافة الذي يصادف غدا الثالث من مايو| ايار.
وأصيب نقيب الصحفيين الفلسطينيين، د.عبد الناصر النجار، وعضو الهيئة العامة للنقابة محمد اللحام، بجروح في الساق جراء إصابتهما بقنابل صوت، وعدد من الصحافيين أطلقها جنود الاحتلال باتجاه مسيرة سليمة مطلبيه.
وخرج عشرات من الصحفيين في مسيرة احتفالية من المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم وصولا إلى حاجز 300 العسكري، حيث هاجمهم الاحتلال بقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، ما أدى ايضا إلى إصابة إصابة عدد من الصحافيين بحالات اختناق شديد.
واعتبر النجار، قمع للصحافيين سياسة ممنهجة يبيتها الاحتلال لإسكات صوت الحق، وتابع.. إحياء اليوم، يأتي ردا على أفعال الاحتلال المشينة بحق الصحافيين، وتأكيدا على تسلح الصحافي بالإرادة القوية وحقه بحرية الحركة
نقيب الصحافيين، أضاف: سيواصل فضح الممارسات التعسفية الاحتلالية، والأيام المقبلة ستشهد مواصلة اطلاع وتقديم الملفات للهيئات والمؤسسات الحقوقية والمعنية.
وشدد النجار على حق الصحفي الفلسطيني في العمل في جو صحي، موضحا أن ممارسة المهنة في جو من الحرية يعزز الحيادية والموضوعية لدى الصحفي.
طالب النقيب الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب والمؤسسات الحقوقية بالتدخل الجاد للحد من الاعتداءات الإسرائيلية بحق الصحفيين، وتمكينهم من أداء واجبهم المهني بحرية وبعيدا عن العراقيل.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *