البرلمان اليوناني يعترف بدولة فلسطين بالإجماع والرئيس والقوى تعتبره انجاز تاريخي

نائل موسى
نائل موسى 22 ديسمبر، 2015
Updated 2015/12/22 at 2:07 مساءً

77
اثينا – فينيق نيوز – صوت البرلمان اليوناني، اليوم الثلاثاء، لصالح الاعتراف بدولة فلسطين بالإجماع ، في جلسة استنائية خاصة حضرها الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس، وكبار الدبلوماسيين والمسؤولين اليونانيين.
وشكر الرئيس عباس البرلمان اليوناني واصفا ما جرى باته تصويت التاريخي.
واكد ابو مازن في كلمة ألقاها في قاعة البرلمان اليوناني عقب التصويت حرص فلسطين على تنمية وازدهار عمق علاقات الصداقة التاريخية التي تجمع بين اليونان وفلسطين وشعبيهما، مثمنا مواقف اليونان الثابتة والمبدئية مع فلسطين في كل المراحل، من أجل تمكين شعبنا من نيل حريته واستقلاله، مشددا على أن هذا التصويت اليوم سيترك لدى شعبنا الفلسطيني أصداء طيبة.
وكانت لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان اليوناني صوتت الأسبوع الماضي بالإجماع على الاعتراف بدولة فلسطين، ودعت الجمعية إلى الموافقة عليه في الجلسة العامة لها التي من المقرر عقدها اليوم والاعتراف بدولة فلسطين بحضور الرئيس محمود عباس.
منظمة التحرير
في غضون ذلك رحبت منظمة التحرير الفلسطينية والقوى السياسية بتصويت البرلمان اليوناني، بالإجماع لصالح الاعتراف بدولة فلسطين، وفقا للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة.
وقالت رئيسة دائرة الثقافة والاعلام بالمنظمة عضو اللجنة التنفيذية للمنظمة حنان عشراوي، في بيان صحفي، ‘باسم الشعب الفلسطيني وقيادته، أود أن أعرب عن شكرنا وتقديرنا البالغ لجميع من عمل على تحقيق هذا التصويت، فالاعتراف بفلسطين وشعبها هو استثمار هام يصب في مصلحة السلام، ويشكل خطوة مبدئية نحو العدالة والأمن في العالم’.
ووجهت عشراوي التحية للشعب اليوناني، ودعت الحكومة اليونانية إلى الاعتراف بدولة فلسطين، وأضافت: ‘إننا نعرب عن شكرنا وامتنانا العميقين للشعب اليوناني الصديق، ولجميع من عمل من أجل إنجاح هذا التصويت، ونجدد دعوتنا لحكومة اليونان لاتخاذ الخطوة المنطقية والقرار الشجاع والمبدئي للاعتراف بدولة فلسطين، ونحث الدول الأخرى خاصة في أوروبا للحذو حذوها
فتح
هنأت حركة فتح رئيس دولة فلسطين والشعب الفلسطيني بهذا الإنجاز النوعي ورحبت فتح بالقرار البرلماني الذي تحقق بالإجماع وبحضور رئيس دولة فلسطين ورئيس الوزراء اليوناني في العاصمة أثينا.
وأشاد المتحدث باسم حركة فتح في أوروبا جمال نزال ‘بنضوج العلاقة بين فلسطين واليونان عبر سنوات طويلة جدا من تواصل القيادة الفلسطينية مع أصدقائنا اليونانيين’.
وقال نزال: اليونان بيت صديق ونحن نثمن هذه الخطوة النوعية كمثال تحتذيه الدول، ويرفع من عزة اليونان دولة وشعبا في العالم، من حيث قدرتها على اتخاذ موقف سياسي أخلاقي عادل تجاه شعبنا.
وأضاف نزال: نأمل من جميع دول العالم اتخاذ خطوات عاجلة للاعتراف بدولتنا، لأن أي تأخير لذلك هو تأجيل لإحقاق العدالة وإحلال السلام في منطقتنا والعالم. وتعهدت فتح بمواصلة مجهودها المساند لاستراتيجية رئيس دولة فلسطين في تسجيل مزيد من المكتسبات السياسية عظيمة الشأن لشعبنا في العالم.
في غضون ذلك واصل الرئيس عباس لقاءاته واستقبل في العاصمة اليونانية أثينا اليوم الثلاثاء، كل على حده حزب النهر اليوناني، برئاسة ستافورس ثيوذراكيس.وحزب تجمع الوسط اليوناني برئاسة فاسيليس لينفدس.
وجرى خلال اللقاء بحث استعراض الأوضاع في المنطقة، وخاصة فلسطين التي تتعرض إلى اعتداءات ممنهجة من قوات الاحتلال والمستوطنين.
… يتبع

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *