الاحتلال يقرر الافراج عن الشاب زيادة بعد أن تسبب رصاص المستعربين بشلله

Nael Musa
Nael Musa 11 أكتوبر، 2015
Updated 2015/10/11 at 6:21 مساءً

158
رام الله – فينيق نيوز – قررت محكمة عوفر العسكرية، اليوم الاحد، الإفراج عن الشاب محمد زيادة من بلدة بيتلو غرب رام الله، والذي أصيب بالرصاص الحي من قبل وحدات المستعربين قبل يومين قبل اعتقاله أثناء مواجهات قرب حاجز الارتباط العسكري شمال البيرة
وقال محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين طارق برغوث أن المحكمة العسكرية الإسرائيلية قررت الإفراج عن زيادة، حيث إنها لم تثبت أي إدانه إتجاهه، وان ما تعرض له وما وثقته كاميرات الصحافة حمل دلالة واضحة على إجرام وإرهاب الإحتلال الإسرائيلي، وأن إطلاق النار عليه بهذه الطريقة هو جريمة متعمدة وفاضحة ارتكبت اما المجتمع الدولي بأسره.
ويرقد زيادة حاليا في مستشفى هداسا، حيث انه تعرض لشلل نصفي وهو حاليا يتلقى العلاج، علما ان وضعه خطير وبحاجة الى رعاية ومتابعة صحية جادة للتخفيف من أثر هذه الجريمة والإصابة التي تعرض لها.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *