الاحتلال يعدم فلسطنيين آخرين في الخليل بزعم طعن جندي

Nael Musa
Nael Musa 27 أكتوبر، 2015
Updated 2015/10/27 at 8:22 مساءً

9998641568
الخليل – فينيق نيوز – اعدم جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الثلاثاء، شابان فلسطينيان أخران من مدينة الخليل بالرصاص، برعم طعنهما جنديا قرب كتلة غوش عنصيون الاستيطانية بين مدينتي بيت لحم والخليل.
وقالت مصادر محلية ان الشهيدين هما الطفل عز الدين نادي شعبان أبو شخدم (17عاما)، والشاب شادي نبيل عبد المعطي القدسي دويك (22عاما) وهما من مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية.
وقالت مصادر طبية ان جنود الاحتلال المتمركزين على مفترق مجمع عتصيون الاستيطاني أطلقوا الرصاص باتجاه الفلسطينيين ومنعوا طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني من الوصول الى الى الشابين الذين بقيا ينزفات الى ان ارتقيا شهيدان

قالت مصادر عبرية ان جنود الاحتلال اطلقوا النار باتجاه فلسطينيين هاجما جندي اسرائيلي في موقف للحافلات قرب التجمع الاستيطاني زاعمة ان الجندي اصيب بجروح متوسطة نقل على إثرها الى مستشفى شعاري تصيدق في القدس.

واضافت أن التحقيق الأولي بين أن جنديين من وحدة “شمشون” كانا يقومان بالحراسة في المكان عندما مر شابان فلسطينيان وأثارا الاشتباه؟!. وبعد ان طلب منهما الجنديان التوقف هاجم أحدهما جنديا وطعنه بينما تمكن الآخر من إطلاق النار عليهما.
وكان جيش الاحتلال اعلن في خبر اول ان الفلسطينيين اصيبا بجروح دون ان يوضح حالتهما.
وباستشهادهما يرفع عدد شهداء الخليل الى 20 شهيدا منذ مطلع الشهر الجاري من بين 63 شهيدا ارتقوا في الضفة والقطاع في هبة نصرة الاقصى.
وتحتجز سلطات الاحتلال جثامين 14 شهيدا من الخليل بينهم فاتتين و3 اطفال بزعم تنفيذ عمليات طعن

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *