الاحتلال يشرد عائلة مقدسية بهدم منزلها بعد ان شتتها بلم الشمل

Nael Musa
Nael Musa 16 ديسمبر، 2015
Updated 2015/12/16 at 2:19 مساءً

57
القدس المحتلة – فينيق نيوز – أبقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي عائلة مقدسية من 6 أطفال وأمهم، دون مأوى بهدم منزلها المتواضع في القدس المحتلة، بعد ان شتت شمل العائلة وحرمتها من وجود الأب معها لسنوات كونه يقيم في الضفة الغربية ويحمل بطاقة هوية فلسطينية
وأقدمت بلدية الاحتلال في مدينة القدس المحتلة، اليوم الأربعاء، على منزل عائلة إبراهيم دياب، تحت نظر وسمع الجار بعثة الصليب الأحمر الدولي الذي يقوم الى جواره بحي الشيخ جراح ، بحجة البناء دون ترخيص.
وتبلغ مساحة البيت المنكوب 80 مترا فقط ويضم غرفة ومطبخ وحمام وهو مشيد الطوب والصفيح والخشب ليقي العائلة المحرومة من الأب بفعل سياسة وإجراءات الاحتلال البرد والمطر والحر
وقالت صاحبة المنزل دينا دياب “لوفا “حاصر جنود وشرطة الاحتلال المنزل وطردتنا وأفرغته من بعض محتوياته، ثم تولت جرافات البلدية جرفه والأرض التي يقوم عليها وتركنا في العراء

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *