الاحتلال يحقق مع طفل فلسطيني بالمستشفى رغم خطورة جراحه

نائل موسى
نائل موسى 28 سبتمبر، 2015
Updated 2015/09/28 at 5:27 مساءً

55
رام الله – فينيق نيوز – قال محامي نادي الأسير الفلسطينيعامر ياسين، اليوم الاثنين، أن مخابرات الاحتلال الإسرائيلي أخضعت الطفل عيسى عبد المعطي (13 عاما) للتحقيق في مستشفى “هداسا عين كارم” الإسرائيلي رغم صعوبة وضعه الصحي
وأصابت قوات الاحتلال الطفل عبد المطي في 18 أيلول الجاري بالرصاص الحي في بيت لحم حيث يقيم قبل اعتقاله وهو لا يزال موقوفاً لدى سلطات الاحتلال.
وزار المحامي اليوم الطفل في مشفى هداسا عين كارم حيث يرقد في وضع صحي خطير ومهدد ببتر ساقه اليمنى حيث اصيب برصاصتين، وأخرت قوات الاحتلال نقله ا إلى المستشفى لاكثر من ساعة على إصابته .
واوضح المحامي في بيان وصل فينيق نيوز نسخة عنه أن الطفل أصيب بتمزّق في الشرايين وخضع لعمليتين جراحيتين، وهو مهدد ببتر ساقه وينتظر قرار الأطباء في تحديد ذلك.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *