الاحتلال يحاصر مخيم شعفاط ويهدم منزل الشهيد العكاري وسط مواجهات

Nael Musa
Nael Musa 2 ديسمبر، 2015
Updated 2015/12/02 at 11:52 صباحًا

thumb
القدس- فينيق نيوز – فجرت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزل الشهيد إبراهيم العكاري في مخيم شعفاط، شمال مدينة القدس المحتلة فيما تحاصر منزلي أسرتي الشهيدين محمد علي، و أحمد صلاح الكائنين في المخيم
وتفرض قوات كبيرة من جيش الاحتلال تقدر بمئات الجنود المعززين بالآليات العسكرية ومروحية منذ صباح اليوم الأربعاء حصارا مشددا وشبه حظر تجول في المخيم فيما تدور مواجهات واشتباكات في أزقه المخيم والمناطق المحيطة.
وقال شهود عيان ان قوات الاحتلال حطمت أبواب منزل الشهيد إبراهيم العكاري منفذ عملية الدهس في القدس العام الماضي وأجريت عمليات هدم في اركانه قبل تفجيره
وأجبرت التجار على إغلاق محالهم ومنعت المواطنين وسيارات الاسعاف من الدخول او الخروج في محيط منازل الشهداء، العكاري، ومحمد علي، المحتجز جثمانه، وأحمد صلاح الذي استشهد في شهر تشرين أول/اكتوبر الماضي.
وافاد الاهالي ان قوات الاحتلال الرصاص المغلف وقنبل الغاز المسيل للدموع ما ادى الى وقوع اصابات وتعجز سيارات الاسعاف عن الوصل اليها حتى الان وسط حديث عن اشتباك بالاسلحة بين مقاومين والقوة المهاجمة في منطقة قريبة من المنزل المنكوب
وصادقت محكمة الاحتلال الإسرائيلي العليا قبل يومين على قرارات هدم منازل 4 شهداء مقدسيين، في جبل المكبر ومخيم شعفاط، ورفضت استئناف قدمه محامي عائلات الشهداء.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *