الإعدام لصحافي صومالي اعترف بالتخطيط واغتيال 5 من زملائه

نائل موسى
نائل موسى 3 مارس، 2016
Updated 2016/03/03 at 8:07 مساءً

images (1)

مقديشو – فينيق نيوز – حكمت محكمة عسكرية في مقديشو اليوم الخميس، على صحافي صومالي على علاقة بمتمردي حركة الشباب الإسلامية المتطرفة، بعد ادانته بالتخطيط لاغتيال خمسة من زملائه بين العامين 2007 و2010
وأعلن حسن علي قاضي المحكمة العسكرية ” الحكم على حسن حنفي بالاعدام بعدما اعتبرته المحكمة مذنبا في جميع التهم الموجهة إليه”. في جلسة حضرها عشرات الصحافيين.
وأضاف القاضي “جميع أدلة الإثبات والشهود تظهر أنه لعب دورا رئيسا في تخطيط وتنفيذ قتل عدد من الصحافيين”.
وبحسب المحكمة، فقد اعترف حنفي بارتكاب تلك الجرائم وبانتمائه إلى حركة الشباب. وما زال بإمكانه استئناف الحكم. وعادة ما يتم تنفيذ حكم الاعدام في الصومال رميا بالرصاص.
واعتقل حنفي في آب/أغسطس 2014 في العاصمة الكينية نيروبي، وتم تسليمه إلى الصومال في نهاية العام نفسه.
وتعتبر الصومال احدى البلدان الاكثر خطورة بالنسبة للاعلاميين، اذ قتل 33 صحافيا صوماليا في البلاد منذ العام 2007 وظهور حركة الشباب، وفقا للجنة حماية الصحافيين.
وتعهدت حركة الشباب التابعة لتنظيم القاعدة القضاء على الحكومة الصومالية الهشة المدعومة من المجتمع الدولي وقوة الاتحاد الافريقي (اميصوم) التي تضم 22 ألف جندي.
وشنت الحركة في الآونة الأخيرة هجمات كبيرة ضد قواعد بعثة الاتحاد الأفريقي، ونفذت اعتداءات دامية ضد فنادق ومطاعم في مقديشو.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *