ارتفاع ضحايا هجمات داعش على كمائن أمنية مصرية الى 64 شهيدا

نائل موسى
نائل موسى 1 يوليو، 2015
Updated 2015/07/01 at 5:33 مساءً

sinai
محدث ….
القاهرة- فينيق نيوز – ريحاب شعراوي – قالت مصادر مصرية مطلعة ان عدد الشهداء بين الجنود المصريين الذين ارتقوا في سلسلة هجمات شنها مسلحون من تنظيم بيت المقدس “داعش” بشمال سيناء، اليوم الأربعاء، ارتفع الى 64 قتيلا وعشرات الجرحى.
وذكرت مصادر أمنية مصرية أن عناصر “تنظيم بيت المقدس”«ولاية سيناء»، هاجمت 6 أكمنة عسكرية جنوب الشيخ زويد، وبدأت هجومها بتفجير سيارة مفخخة في كمين أبو رفاعي المجاور لقسم شرطة الشيخ، وتسبب الانفجار بقتل العديد من الجنود ثم أجهز المسلحون على من تبقى منهم.
ثم اعقبه هجوم على كمين سدرة أبو حجاج على بعد 2 كم ، وقامت العناصر المسلحة باطلاق قذائف “أر بي جي” ودمرت الكمين، كما استولى المسلحون على عدد من المدرعات والاليات العسكرية من الاكمنة التي تم تدميرها.
وتمكنت طائرات الاباتشي من تفجير إحدى المدرعات بعد أن استولى عليها المسلحون.
وفخخت العناصر المسلحة محيط قسم شرطة الشيخ زويد بعشرات العبوات الناسفة وحاصرته بقرابة 300 مسلح قبل أن تشرع بالهجوم واطلاق النار بكثافة على المقر لاسقاطه.
كما قامت العناصر بتفخيخ محيط معسكر كبير للجيش في منطقة الشيخ زويد بهدف عرقلة خروج القوات منه للدعم.

وعمم تنظيم «ولاية سيناء»، بعد الظهر بيانا ثانيا اعلن فيه تبني العمليات الإرهابية التي استهدفت عددا من كمائن الجيش في الشيخ زويد بشمال سيناء.

وقال البيان: «بفضل الله وحده، وضمن العزوة المباركة والمستمرة في ولاية سيناء، يتم الآن حصار قسم شرطة الردة داخل مدينة الشيخ زويد».

وأضاف البيان: «تمكن أسود الخلافة من تفجير آليتين لجيش الردة ، وذلك قرب كمين جرادة على الطريق الواصل بين العريش والشيخ زويد».

وتابع البيان: «تم استهداف كمائن الجورة، الظهيرة، وأسعيد، والوحشي» بقذائف الهاون ومازالت الاشتباكات متواصلة».

كانت حسابات بمواقع التواصل الاجتماعي، منسوبة لـ«ولاية سيناء »، ظهر الأربعاء، نشرت بيانا يعلن فيه تبني التنظيم العمليات الإرهابية التي استهدفت عددا من كمائن الجيش في الشيخ زويد بشمال سيناء.

وقال البيان: «هجوم متزامن بعمليات استشهادية واشتباكات على أكثر من 15 موقعا لجيش الردة المصري»، وأضاف البيان أن مسلحي ولاية سيناء نفذوا 3 عمليات بنادي الضباط بالعريش وكميني السدرة وأبو رفاعي بمدينة الشيخ زويد.

فيما قال المتحدث العسكري، العميد محمد سمير، عبر صفحته الرسمية على «فيس بوك»، إنه في إطار ملاحقة العناصر الإرهابية المتورطة في حادث الهجوم الإرهابي على أكمنة القوات المسلحة بشمال سيناء صباح الأربعاء، تم استهداف منطقة تجمع للعناصر الإرهابية وتدميرها بالكامل، مما أسفر عن مقتل عدد (17) إرهابيا.

وأضاف: الاشتباكات لاتزال مستمرة حتى الآن، وهناك ارتفاع بأعداد القتلى من العناصر الإرهابية وأعداد الشهداء من أبطال القوات المسلحة.

وأعلن المتحدث العسكري في بيان سابق أن عددا من العناصر الإرهابية يقدر عددها بحوالي (70) قاموا بمهاجمة عدد (5) أكمنة بقطاع تأمين شمال سيناء.

وأضاف البيان: «وقد قامت قواتنا بالتعامل الفوري مع العناصر الإرهابية بكافة وسائل النيران، مما أسفر عن مقتل عدد 22 عنصرًا إرهابيًا وتدمير عدد 3 عربات لاندكروزر محملة بالمدافع عيار 14.5 مم المضادة للطائرات واستشهاد وإصابة 10 أبطال من رجال القوات المسلحة البواسل حتى الآن».

وتابع: «وتواصل قواتنا مطاردة العناصر الإرهابية وتمشيط المناطق المحيطة بالكمائن التي تمت مهاجمتها للقضاء على ما تبقى منهم ولا تزال الاشتباكات مستمرة

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *