إصابة الشاب عزمي نفاع برصاص الاحتلال بعد دهس 4 جنود قرب نابلس

نائل موسى
نائل موسى 24 نوفمبر، 2015
Updated 2015/11/24 at 12:00 مساءً

3910514354
نابلس – فينيق نيوز – أصيب الشاب عزمي سهل نفاع (21 عاما) رصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي أطلقوا عليه النار، اليوم الثلاثاء، بدعوى دهس أربعة من أفراد ما يسمى بحرس الحدود وإصابته بجروح مختلفة على حاجز زعترة العسكري قرب مدينة نابلس بشمال الضفة الغربية.
جاء ذلك في وقت اعتقلت فيه شرطة الاحتلال شابا فلسطينيا في القدس ابلغ مستوطنون انه ينوي تنفيذ عملية طعن.
وأطلق جنود الاحتلال النار على الشاب وهو من مدينة جنين وه طالب في كلية الحقوق في جامعة النجاح الوطنية بدعوى صدم جنود بمركبته على الحاجز ما ادى الى إصابة أربعة منهم بجروح بين متوسطة وطفيفة بضمنهم ضابط في حرس الحدود يدعى “المقدم سغان الوف”،

المتحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية لوبا السمري، قالت ان فلسطيني نفذ عملية دهس على مفترق حاجز زعترة، ما أدى إلى إصابة ثلاثة جنود بجروح طفيفة فيما قالت مواقع عبرية ان اربعة اصيبوا بينهم ضابط.

وأضافت: أطلقت أعيرة نارية على الشاب، ما أسفر عن إصابته بجروح، إلا أنه بقي في كامل وعيه، ووصفت حالته بالمستقرة، وتم نقله إلى المستشفى وهو قيد الاعتقال، فيما هرغت قوات كبيرة الى المكان واغلقت الحاجز..
وقالت عائلة الشاب انها تعرفت على ابنها من خلال الصور وان سلطات الاحتلال استدعت والده الى مقر المخابرات الإسرائيلي في معسكر سالم غرب جنين. من جابها باركت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين عملية الدهس واعتبرتها في اطار استمرار الهبة الفلسطينية.
القدس المحتلة
وفي القدس المحتلة اعتقلت شرطة الاحتلال شابا فلسطينيا اليوم قرب “مباني الامة” بذريعة محاولة طعن
وقالت المواقع العبرية أن الشرطة اعتقلت الشاب الفلسطيني بعد ادعاء مستوطنون بأنه ينوي تنفيذ عملية طعن .

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *