إسرائيل اليوم ..رئيس الاركان الإسرائيلي: أيدي الجيش ليست مقيدة؟!

Nael Musa
Nael Musa 6 أكتوبر، 2015
Updated 2015/10/06 at 3:50 مساءً

F12
شلومو تسيزنا:
بحث المجلس السياسي الامني الكابنت أمس في سلسلة خطوات طرحها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، وأقر هدم منازل المخربين واقامة جهاز قضائي سريع لاقرار اعمال الهدم. وكلف رئيس الوزراء وزيرة العدل لاقامة جهاز يقصر جدا اجراء هدم المنازل. كما تقرر تعزيز القوات في يهودا والسامرة والقدس واصدار أمر في القدس للعمل داخل الاحياء العربية “دون منح حصانة لاحد، في أي مكان”.
اضافة لذلك، تقرر استخدام الاعتقالات الادارية ضد المشاغبين ومحاسبة اصحاب المحلات الذين كانوا شهودا على العملية في البلدة القديمة في القدس. وقال نتنياهو في الموضوع: “لن نقبل وضعا تطعن فيه امرأة يهودية ويمتنع الناس عن مساعدتها، يشتمونها ويركلونها. سنحاسبهم”.كما اتفق على عمل حازم لمنع أخذ القانون في الايدي من قبل اليهود، الدفع الى الامام بشق طرق التفافية، عمل حازم ضد جهات محرضة على العنف والارهاب في الشبكات الاجتماعية ايضا. وأجمل نتنياهو البحث وقال: “اقرينا هذا المساء عملا حازما ضد الارهاب في جملة متنوعة من الوسائل والجبهات. سنواصل عمل ذلك قدر ما يلزم وليكن واضحا سننتصر على الارهاب مثلما فعلنا هذا في الماضي.
وردا على سؤال وجهه الوزير آريه درعي اذا كانت ايدي الجيش مقيدة أجاب رئيس الاركان ان “ايدي الجيش غير مقيدة. وأنا أتلقى كل الاسناد اللازم من رئيس الوزراء.
أما رئيس الوزراء فقال ان “هناك اسناد كامل للقادة في الميدان وان الشرطة في القدس تعمل في عمق الاحياء العربية، مثلما لم تعمل من قبل، وتوجد حرية عمل كاملة ضد المخلين بالنظام والمعتدين بالحجارة والزجاجات الحارقة”.

Share this Article
Leave a comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *