الرئيسية / محليات / رام الله.. جماهير غفيرة تحيي ذكرى انتفاضة الأقصى بدعوات لتفجير انتفاضة الاستقلال

رام الله.. جماهير غفيرة تحيي ذكرى انتفاضة الأقصى بدعوات لتفجير انتفاضة الاستقلال

رام الله – فينيق نيوز – تظاهر مئات المواطنين يتقدمهم قادة و مسؤولون ، مساء اليوم الاثنين، وسط مديني رام الله والبيرة ، احياء للذكرى السنوية  الـ20 للانتفاضة الثانية “انتفاضة الأقصى” التي تفجرت في 28 ايلول 2000

 وشارك في الوقفة على ميدان المنارة أعضاء من اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير، والمركزية لحركة فتح وأمناء عامين، وممثلين عن القوى  والفعاليات والاتحادات  الشعبية النسوية والعمالية والشبابية وعلماء ورجال دين اسلامي ومسيحي

ودعا نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين قيس عبد الكريم، في كلمة القوى الوطنية ومنظمة التحرير، إلى مواجهة المخاطر التي تتهدد القضية الفلسطينية وتصعيد المقاومة الشعبية، مؤكدا أهمية استعادة الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام.

و قال  الرسالة اليوم أن الشعب يجد نفسه مرة أخرى موحدا خلف مسار المقاومة التي أثبتت أنها السبيل الذي يقود الشعب لحقوقه الوطنية.

وأضاف “ميثاق القيادة الوطنية الموحدة لكل فصائل العمل الوطني هو  صفحة جديدة للحركة الوطنية، من أجل الارتقاء بالمقاومة إلى مستوى الانتفاضة الشاملة والعصيان الشامل حتى طرد الاحتلال وتجسيد دولتنا المستقلة”.

 وشدد منسق القوى في محافظة رام الله والبيرة عصام بكر، على أهمية استعادة الوحدة الوطنية من أجل استعادة الحقوق في ظل التحديات التي تواجهها القضية الوطنية، لا سيما مشاريع الضم والتهويد الجاري تنفيذها، إضافة إلى التحدي المتمثل في هرولة البعض العربي نحو مستنقع التطبيع المجاني على حساب الحقوق الوطنية المشروعة لشعبنا.

وقال بكر إن نتائج الحوارات واللقاءات بين حركتي فتح وحماس في اسطنبول وما تبعها من لقاءات تمهد الطريق عبر صندوق الاقتراع والانتخابات البرلمانية ثم الرئاسية ثم المجلس الوطني حيثما أمكن، لمواجهة التحديات بوحدة صف وطني، في إطار منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا في كافة أماكن تواجده.

وقال القيادي في حركة حماس الشيخ حسن يوسف، كما توحد الشعب على خيار المقاومة وعلى ثابت من ثوابت شعبنا وهو القدس والمقدسات، يوم اقتحم شارون ساحات الأقصى، اليوم شعبنا مطلوب منه أن يتوحد لمواجهة التحديات المحدقة بالقضية، من خطط الضم والتطبيع وصفقة القرن.

وشدد يوسف على ان شعبنا بوحدته وصموده قادر على إفشال كل المخططات من صفقة القرن الى مخطط الضم الى الحصار

وقال أمين سر حركة فتح في رام الله والبيرة، أن الفعل الشعبي الفلسطيني مستمر، في النضال والمقاومة ضد الاحتلال وممارساته ومخططاته وان العمل الشعبي في التصدي للاحتلال قائم في القرى والمخيمات والمدن، والشعب الفلسطيني لن يستكين ولن تركيع  سوف يفشل المؤامرات كما فعل دائما وسيدحر  الاحتلال

واضاف سحويل: الانتفاضة الثانية  انطلقت لتعلم العالم إن الشعب باق ومستمر في التصدي مهما غلت التضحيات ورسالة الشعب  اليوم واحدة وواضحة مطالبةالمجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته لإنهاء آخر احتلال على وجه الأرض”. ووقف الحصار السياسي والاقتصادي والمالي لكسر ارادة شعبنا وقيادته

وعقب الوقفة انطلقت مسيرة حاشدة جابت في الشوارع والميادين الرئيسية تحت ظلال العلم الفلسطيني وحدة

ورفع المشاركون يتقدمهم زهرات واشبال عصبوا الرؤوس بالكوفية  يافطات خطت عليها شعارات مجدت الانتفاضة وخلدت ارواح الشهداء ونددت بالتطبيع والمؤامرات وتوعدت بافشالها

وردد المتظاهرون هتافات دعت الى تجسيد الوحدة اللوطنية ميدانيا وسياسيا والى تفعيل المقاومة الشعبية في انتفاضة ثاليثة

كما ردد المتظاهرون هتافات ضد مخطط الضم وصفقة القرن ومؤامرات التطبيع ومنها” مش عربي ابدا مش عربي.. الي يطعن ثورة شعبي”، وفلسطين عربية والطبيع مشاريع خيانية”.

شاهد أيضاً

القوى ترحب باتفاق إجراء الانتخابات العامة وتؤكد مسار الانتفاضة المجيدة

رام الله – فينيق نيوز – رحبت القوى الوطنية والاسلامية بالاتفاق على إجراء الانتخابات العامة …

مسيرة ومهرجان وحدة برام الله رفضا لتطبيع حكام ابوظبي والمنامة مع الاحتلال

رام الله والبيرة – فينيق نيوز – ‏تظاهر مئات من أبناء رام الله والبيرة يتقدمهم …

مظاهرة حاشدة برام الله ضد اتفاقية العار ولمطالبة الامارات بالتراجع

رام الله –  فينيق نيوز – أحرق متظاهرون غاضبون على ميدان المنارة وسط مدينة رام …

%d مدونون معجبون بهذه: